وزيرة البيئة تؤكد فى اجتماع بقيادات الفيوم

" استخدام الدراجات" من المشروعات الرائدة يحفاظ على بيئة نظيفة وموفر المال

قامت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة بزيارة محافظة الفيوم صباح اليوم ، والتى بدأتها بزيارة عدد من مصانع المنطقة الصناعية، و التقت بعدد من العمال والأهالى، وعقدت اجتماعا بالعاملين بجهاز شئون البيئة، و قيادات المحافظة


 

 

شاهد البث المباشر

بث مباشر مباراة مصر وجزر القمر اليوم الاثنين 18 - 11 - 2019 الساعة 3.00 عصرا

 


وكان في استقبالها اللواء عصام سعد محافظ الفيوم ، والدكتور أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم، والدكتور محمد سامح مدير عام محميات المنطقة المركزية، والدكتور عماد عدلى منسق برنامج المنح الصغيرة، والدكتور محمد صلاح رئيس الجهاز التنفيذي لشئون البيئة, والمهندس محمد فتحى مدير مشروع استدامة النقل بمصر، والمهندس عويس سعيد رئيس فرع جهاز شؤون البيئة لمحافظات شمال الصعيد، ورئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالفيوم، وعدد من وكلاء الوزارة ورؤساء المدن، ومديرى عموم الإدارات ذات الصلة.

قالت وزير البيئة، إن الوزارة تعظم الاستفادة من البعد الاقتصادى للموارد الطبيعية والبيئية، من خلال الحفاظ على صحة الإنسان، والارتقاء بالوضع الاقتصادى والإجتماعي للمواطن،  وضربت مثالا بمصنع كرتون بمنطقة كوم أوشيم بالفيوم والذى يستخدم كرتون قديم ويعيد استخدامه وبوفر أكثر من 350 وظيفة، كما يقوم  الأهالى بتجمع الكرتون المستخدم ويقومون بإعادة بيعه للمصانع مما يساهم فى الارتقاء بالوضع الاجتماعى لهم وفى نفس الوقت يحافظ على بييئة نظيفة.

وأضافت أن الاعتماد على موارد الطبيعة يوفر الكثير للأسر المصرية، مشيره إلى استخدام المخلفات الزراعية فى إنتاج غاز البيوجاز الذى يوفر لربات المنازل الغاز بتكلفة أقل و أكدت،  أن الوزارة تهدف إلى رفع طاقة مشروع "البيوجاز" من 1000إلى 3 آلاف وحدة، من خلال التعاون مع هيئة التنمية لتمويل هذا المشروع،  على أن تدعم  الوزارة  كل وحدة بسداد 40% من التكلفة و 60% تتولاها الجمعيات الأهلية.

وأوضحت فؤاد أن ملف البحيرة يواجه أكثر من تحدى، ولأول مرة هناك مجهود مشترك يجمع  بين جميع الوزارت المعنية بمشكلة البحيرة  "الزراعة - الإسكان- الرى- البيئة- الرقابة الإدارية" لدراسة مشكلة تلوث المياه ، وأن لجان وزارة البيئة راجعت خلال الأيام القليلة الماضية أكثر من 66 منشاة صناعية بمنطقة كوم أوشيم للتأكد من عدم مخالفتها للاشتراطات البيئية و معالجة  مياه الصرف الصناعى الخاص بها، و تم وضع خطة إصحاح بيئى للمصانع المخالفة،  ومنحت الوزارة تلك المصانع مهلة 6 أشهر ، لتصحيح الأوضاع ووفرت لها  التمويل اللازم لتطوير محطات المعالجة بمصانعها بالأتفاق مع أحد البنوك للتمويل،  كما تولت وزارة الزراعة إقامة حزام آمن حول البحيرة وكذلك وزارتى الرى والإسكان،  بتنفيذ  واستكمال خطط محطات الصرف الصحى لإعادة التوزان البيئى للبحيرة، بالإضافة  أن  الوزارة تدرس حاليا الموافقة على إنشاء  مصنع أملاح يعمل بطاقة كبيرة أسوة بشركة أملاح "أميسال" مع الحرص على عدم الإضرار بالمعدلات الطبيعة لنسبة الأملاح  المستخرجة من البحيرة.

وأشارت  أن الوزارة تولي محميات الفيوم اهتماما كبيرا عن طريق تجهيز البنية التحتية ورفع قدرات المجتمعات المحلية للمحميات ودمجها بالعمل في العمل بالمحميات وذلك من خلال مشروع البرنامج البيئي للتعاون المصري الإيطالي، و أن الفيوم غنية بالموارد الطبيعية وهو ما يجعلها نموذجا للتنمية المستدامة بالمستقبل.

وأضاف الدكتور محمد سامح ، أن وادى الحيتان يضم مجموعة نادرة من الحفريات وموقع للتراث العالمى ومدرج ضمن القائمة العالمية الخضراء كأقدم محمية طبيعية فى العالم، مشيرة إلى أنه تم اكتشاف 14 حفرية نادرة  من أصل 28 على مستوى العالم بجبل قطرانى التى تبلغ مساحته 200 كيلو متر مربع ونسعى ليكون جبل قطرانى منطقة تراث عالمى لما يضمه من حفريات وأصول لكائنات تحكى تطور الحياة بالمحافظة ودليل واقعى على تغير المناخ ومتحف للحفريات، وأنه تم العثور على 295 عينة تحكى تطور الحياة بالفيوم .

كما قامت وزيرة البيئة بجولة تفقدية داخل جامعة الفيوم لتفقد محطات الدراجات التابعة لمشروع استدامة النقل بجامعة الفيوم ، وأكدت أن مشروع استدامة النقل " استخدام الدراجات " من المشروعات الرائدة التي تهدف إلى الحفاظ على بيئة نظيفة خالية من التلوث وتوفر الكثير من الجهد والمال لمستخدميها ، مشيرة أن المشروع تم تنفيذه كمرحلة أولى بجامعة الفيوم ، حيث تم توفير 100 دراجة بنظام الكارت الالكتروني ، يقوم الطالب بسداد اشتراك شهري بقيمة 50 جنيها مقابل استخدام الدراجة ، وأنه تم إضافة 12 نقطة متفرقه للدراجات "محطات" منها 7 في ساحة الحرم الجامعي للتنقل داخل الكليات المختلفة ،و5 نقاط بوسط المدينة .

خلال الجولة اقترحت وزيرة البيئة استخدام دراجات الطلاب (ملكياتهم الخاصة )، واستخراج كارت لضمان وجود مكان خاص بالدراجة الشخصية ، كما أكد اللواء عصام سعد محافظ الفيوم على أهمية وتوسع المشروع في نطاق المحافظة.

كما التقت وزيرة البيئة بعدد من الطلاب والطالبات وناقشتهم حول استخدام مشروع النقل المستدام داخل الجامعة و مدى تطبيق المشروع والاستفاده التي تعود عليهم  وعلي البيئة من استخدام الدراجات في الذهاب والعودة للجامعة.

وفي نهاية زيارتها شهدت وزيرة البيئة احتفالية الجامعة بذكرى انتصارات أكتوبر وسلم محافظ الفيوم ، ورئيس الجامعة درع المحافظة والجامعة لوزيرة البيئة ، وقدمت الوزيرة درع الجامعة لأحد المحاربين القدامى فدائي صاعقة اللواء عبد الجواد علي ، و انشد فريق الكورال بعض الأغاني والانشودات في حب مصر.



 

 

شاهد البث المباشر

بث مباشر مباراة مصر وجزر القمر اليوم الاثنين 18 - 11 - 2019 الساعة 3.00 عصرا

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل