احذري البخور يسبب مرض خطير

عادة ما تحرص النساء على استخدام الشموع المعطرة أو البخور لتعطير المنزل بعد تنظيفه، وهي عادة يفعلها الجميع منذ عقود طويلة، فكان البخور هو الوسيلة الأمنة و صاحب الرائحة الجذابة التي تجعل المنزل خاليا من الروائح الكريهة، خاصة بعد طهي أطعمة نفاذة الرائحة.



 


لكن وفقًا لما نشره موقع bestlifeonline، فإن استخدام البخور والشموع المعطرة التي تلجأ لها النساء لجعل أجواء المنزل رومانسية، قد تكون ضارة بالصحة وتسبب أمراضا خطيرة أبرزها السرطان.

وفقًا لوكالة حماية البيئة بالولايات المتحدة (EPA) ، فإن الشموع المعطرة مليئة بالمواد الكيميائية الخطيرة مثل البنزين والتولوين ، ويمكن أن يؤدي تنفسها بانتظام إلى زيادة خطر الإصابة بالسرطان، لذا يفضل تجنب استخدامها أو عدم الإفراط فيها .

أما بالنسبة للبخور، فوفقًا لدراسة صدرت عام 2008 في مجلة Cancer ، فإن الدخان الناتج عن حرق البخور قد يسبب السرطان أيضًا.

وفي دراسة أجريت على أكثر من 60 ألف شخص خالي من السرطان تتراوح أعمارهم بين 45 و 74 عامًا ، اكتشف الباحثون أن استخدام البخور على المدى الطويل يرتبط بزيادة خطر الإصابة بسرطان الخلايا الحرشفية في الجهاز التنفسي ، وهو نوع من سرطان الرئة.

لذلك ، على الرغم من أن عصا البخور في بعض الأحيان من خشب الصندل قد تكون لطيفة كل حين ، إلا أن جعل هذه العادة يوميًا من هذه الطقوس المعطرة قد تتسبب في ضرر كبير لجسمك.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل