"الجامعات والتحول الرقمي..الفرص والتحديات"..مؤتمر افتراضى لرابطة الجامعات الإسلامية.. الثلاثاء

تعقد رابطة الجامعات الإسلامية، تحت رعاية د. محمد بن عبدالكريم العيسي- الأمين العام  لرابطة العالم الاسلامي، رئيس رابطة الجامعات الإسلامية- وبالتنسيق والتعاون مع اتحاد الجامعات العربية، مؤتمراً دولياً إفتراضياً بعنوان "الجامعات والتحول الرقمي.. الفرص والتحديات"، الثلاثاء 29 ديسمبر 2020.

يناقش المؤتمر عدداً من البحوث وأوراق العمل التي تقدم بها خبراء وأساتذة الإعلام وتكنولوجيا التعليم في أكثر من ثلاث وعشرين جامعة ومركزاً عربياً وإسلامياً.

 

أوضح د. أسامة العبد- أمين عام رابطة الجامعات الإسلامية- أن المؤتمر بأتي في إطار حرص الرابطة علي دعم الجامعات الأعضاء لتطوير نظمها التعليمية وتعظيم مكانتها في إطار ما يشهده عالمنا من تطور غير مسبوق في مجال تكنولوجيا الاتصال والمعلومات.

 

أضاف: إن "التحول الرقمي" أصبح فرض عين في كافة المؤسسات العاملة في مختلف مجالات النشاط الإنساني، وتأتي الجامعات والمؤسسات التعليمية علي رأس تلك المؤسسات المعنية بالدخول إلي عالم التحول الرقمي لتحقيق تقدم وإزدهار يضمن لها منافسة قوية في ظل عالم لا يعترف سوي بالأقوياء والمتميزين.

 

ويسعى المؤتمر للخروج بإستراتيجية مقترحة تساعد الجامعات في إطار خططها وتوجّهاتها للتحوّل الرقمي الكامل.

 

وقال د. العبد: إن رابطة الجامعات الإسلامية تسعي للعمل بإنفتاح راق وتعاون بناء مع مختلف المؤسسات التعليمية في مختلف الدول العربية والإسلامية، وأثني علي الخبراء والباحثين الذين سارعوا بإرسال بحوثهم وأوراق عملهم التي تم تحكيمها من خلال لجان علمية موثوقة أجازت تلك البحوث والأوراق وتحققت من اتباعها لكل الخطوات العلمية والمنهجية.

 

من جانبه أشار د. سامي الشريف- مقرر اللجنة الإعلامية بالرابطة، عميد كلية الإعلام بالجامعة الحديثة للتكنولوجيا والمعلومات- إلى أن المؤتمر يُعقد بالتعاون مع جمعية كليات الإعلام العربية، ويناقش أربعة وثلاثين بحثاً وورقة عمل تقدم بها أساتذة وخبراء في مجال الإعلام وتكنولوجيا التعليم يُمثلون ثلاثاً وعشرين جامعة ومركزاً علمياً من أكثر من خمسة عشرة بلداً، وسوف تعرض الأبحاث وأوراق العمل من خلال أربع جلسات علمية يترأسها عمداء لكليات الإعلام في الجامعات العربية والإسلامية.

 

وأشاد د. الشريف بالدعم الذي تلقاه اللجنة الإعلامية بالرابطة من د. العيسي ود. العبد، سواء في التنظيم لهذا المؤتمر الإفتراضي الدولي أو في مختلف ما تقوم به اللجنة من أنشطة وفعاليات.

 

وكشفت د. هويدا مصطفي- عميد كلية الإعلام جامعة القاهرة، رئيس جمعية كليات الإعلام العربية- عن أن هذا المؤتمر يأتي كثمرة للتنسيق بين الجمعية واللجنة الإعلامية برابطة الجامعات الإسلامية في إطار السعي لتحقيق طفرة تكنولوجية في جامعاتنا تدفعها لمزيد من التطور واللإرتقاء، مشيدة بدعم اتحاد الجامعات العربية لهذا المؤتمر من خلال أمينه العام د. عمرو عزت سلامة، متمنية أن يخرج المؤتمر بتوصيات بناءة تستفيد منها جامعاتنا العربية والإسلامية.



يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل