دعوات بريطانية لحظر تنظيم الاخوان بأوروبا  

ظهور الجماعات المتطرفة في العالم كان دافعاً رئيسياً وراء سعى الحكومات الغربية في البحث عن الروابط والصلات بين تلك الجماعات سواء في الاتحاد الأوروبي أو الولايات المتحدة.



 اتهامات لقطر وتركيا بتمويل الإخوان بطرق مشبوهة 

حيث أطلق رئيس الوزراء البريطاني السابق ديفيد كاميرون حملة لمراجعة فكر الإخوان المسلمين عام 2014، أشار من خلالها إلى أن الانتماء أو الارتباط بالجماعة هو مؤشر محتمل للتطرف.

 

ونقل تقرير لقناة الغد آراء باحثين ونواب بريطانيين يرون أن تلك المراجعة لم تُكشف بالكامل، وعدم فهمهم لماذا لم تحظر بريطانيا التنظيم رغم استمرار الدعوات لحظره.

 

وأوضح التقرير أن باحثين متخصصين في مكافحة الإرهاب في لندن دعوا الحكومات الغربية لحظر تنظيم الإخوان، بسبب أنشطته التي وصفوها بـالمزعزعة للاستقرار والمثيرة للانقسامات داخل المجتمعات الأوروبية. واتهم الباحثون جمعيات خيرية تدعمها دول مثل قطر وتركيا بتمويل الإخوان بطرق غير شفافة في أوروبا.

 

 

 







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل