زراعة الإسماعيلية تجني ثمار انجح مواسم الذهب الأبيض  ..صور

تابعت لجنة من مديرية الزراعة بالإسماعيلية عمليات جني محصول القطن بناء علي تعليمات الدكتور السيد خليل مبارك و برئاسة المهندس محمود عبد القادر مدير عام مكافحة الافات والمهندس محمد فؤاد مدير مكافحة افات القطن والمهنس نفادي محمد مدير الارشاد الزراعي بالقنطرة شرق.


بدأت اللجنة اعمالها  بقرية جلبانة التابعة لمركز القنطرة شرق ، لمحصول قطن  يبشر بالخير للمزارعين،  بعد تكثيف لجان المكافحة والإرشاد الزراعي لحملات المكافحة لدودة ورق القطن وديدان اللوز، حيث انخفضت نسب الإصابة في موسم زراعة المحصول هذا العام.

وقال الهندس محمود عبد القادر: دورنا في الأساس الحفاظ علي محصول القطن والوصول به إلي بر الأمان من خلال تكثيف إعمال اللجان المختصة بالمكافحة حيث تم معالجة 400 فدان ضد لطع وفقس دودة ورق القطن وديدان اللوز الشوكية باستخدام المبيدات المصرح بها من وزارة الزراعة،.

 كما تم تركيب المصايد ومتابعة المقاومة، وتقديم الدعم الفني وطرق المكافحة المتكاملة للقضاء علي جميع الآفات، بالإضافة إلي قراءة مصايد دودة ورق القطن والمائية ومصايد اللوز الشوكية والقمعية و المصايد الورقية لديدان اللوز القرنفلية.

وأوضح المهندس محمد فؤاد مدير المكافحة بالقنطرة شرق  ان جهاز مكافحة افات القطن متواجد في الحقول من بداية تجهيز الارض ووضع البذرة مرورا بمراحل نمو النبات المختلفة لتقدي الارشادات والتوصيات للمزارعين والتدخل السريع في حالة وجود اي اصابات وحتي عملية الجني و جني مجهود نا طوال العام ونجاح زراعة القطن في ارض.

وعن الجني يشير المهندس نفادي محمد مدير الارشاد الى ان  الجنى المحسن له أهمية فى رفع الرتبه وزيادة السعر للمزارع وتعظيم النتائج، مضيفا أن الجنى المحسن على دفعتين يحقق الرتبة والمحصول من زراعة محصول القطن على أن تبدأ الجنية الأولى عند تفتيح 50-60% من اللوز وبعدها وعند اكتمال تفتح باقى اللوز تتم الجنية الثانية، ويتم الجنى عند تطاير الندى.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل