أمريكا تمهل هواوي ثلاثة اشهر لتوفيق الاوضاع بعد أزمة جوجل

أعلنت وزارة التجارة الأمريكية، اليوم الثلاثاء، تأجيل بدء تطبيق الحظر على تصدير التكنولوجيا الأمريكية إلى شركة هواوي الصينية العملاقة حتى منتصف شهر أغسطس القادم.

وقالت وزارة التجارة في بيان، إنّ التأجيل لا يحتاج إلى تعديل الحظر الذي فرضه الرئيس دونالد ترامب بالاستناد إلى الخطر الذي تشكله شركة هواوي على الأمن القومي، وهو إجراء له تداعيات كبيرة على شركات التكنولوجيا الصينية والأميركية على حدّ سواء.

وأضاف البيان، أن السلطات لن تطبّق الحظر لمدة 90 يوما، لإعطاء هواوي وشركائها الوقت، "للمحافظة على الشبكات والمعدات الموجودة والعاملة حالياً ودعمها، بما في ذلك التحديثات على الأنظمة الخاضعة للعقود والاتفاقات القانونية الملزمة… الموقّعة قبل 16 أيار/مايو الماضي".

وكانت واشنطن قد حثت حلفاءها على عدم استخدام تكنولوجيا "هواوي" لبناء الجيل الخامس من شبكات الاتصالات، بسبب مخاوف من أن تكون [هذه الشركة] أداة تستخدمها الصين للتجسس.

وواجهت "هواوي" مؤخرا إجراءات تقييدية ورقابية فرض معظمها من جانب دول غربية. ففي منتصف آب/أغسطس 2018، وقع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قانونا يحظر بموجبه على المؤسسات الحكومية اعتماد خدمات "هواوي"، و "زد تي إي"، وشركات صينية أخرى بعد حظر الجيش الأمريكي بيع منتجات الشركة من الهواتف النقالة بدعوى تعريضها أفراد الجيش ومعلوماتهم، ومهماتهم للخطر.


المعهد الحديث لتكنولوجيا المعلومات




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل