أول عيد ميلاد داخل مستشفى شفاء الاورمان التخصصى  لعلاج سرطان الأطفال بالأقصر 

وسط أجواء من الفرحه والسعاده احتفلت مستشفي شفاء الأورمان التخصصي لعلاج سرطان الأطفال بأول عيد ميلاد بالمستشفى عقب إنشائها.

عيد الميلاد أقيم  لطفلة  مريضة وهى من أولى الحالات التى تعالج بالمستشفى الأول من نوعه فى الصعيد .
شارك فى الاحتفال الطاقم الطبى المعالج للطفلة يسرا وأسرتها وعدد من الأطفال الذين يعالجون فى فى المستشفي وأسرهم وتبرعت هند يوسف وهى فتاة من الأقصر بتورتة عيد الميلاد وجميع تورتات وهدايا أعياد ميلاد الاطفال كدعم منها والمشاركة المجتمعية.
ومع إنطلاق العمل رسمياً وقبل الافتتاح  الرسمى قررت المستشفي رسم الابتسامه على وجه يسرا التى تواجه سرطان الدم  بكل قوة ، حيث اقيم الاحتفال داخل حجرتها التى تتلقي فيها العلاج الكيماوى  .
وأبدت يسرا سعادتها بإقامة عيد ميلادها واكدت انها مفاجأة غير متوقعه متمنيه أن يمن عليها الله بالشفاء لكى تستكمل مسيرتها التعليمية وتحقق حلمها وحلم أسرتها وان تصبح طبيبة تساهم فى علاج المرضي ومساعدتهم.
وقال محمود فؤاد المدير التنفيذي لمؤسسة شفاء الاورمان أن الهدف من إقامة مثل هذه الفعاليات رفع الحالة النفسية والمعنوية للمرضي ومشاركة الطاقم الطبي المعالج للحالة يرسخ مبدأ أن إدارة المستشفي وكل العاملين بها والمرضي يشكلون اسره واحده والجميع يسعى لرفع  جزء من المعاناة التى يتكبدها مرضي السرطان فى الصعيد





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل