اختبارات تبشيرية لناسا على سطح المريح يؤكد تمكنها من التنقل على سطحة 

اكدت اختبارات للتنقل قامت بها مسبار المركبة الفضائية "بيرسيفيرانس" على سطح المريخ للتأكد من قدرة تمكنها من الحركة على سطحة خلال العامين المقبلين وهم المدة الزمنية المقررة للرحلة 

فقد تحرك مسبار المركبة الفضائية نحو  4 أمتار مستديراً بمسافة 5.‏2 متر وذلك للتأكد من عمل الدفع السداسى للمسبار والتى تأكدت النتائج من نجاعته وفقاً لوكالة ناسا 

ومن المقرر ان يقوم المسبار برحلات تصل الى 200 متر لجمع عينات من الكوكب الاحمر للوقوف عن وجود حياة سابقة من عدمه ودراسة استراتيجية مناخة 

وانطلقت المركبة الفضائية  بيرسيفيرانس من الارض فبراير الماضى قاطعة نحو  480 مليون كيلومتر عبر الفضاء وفقاً لما نقلته الشرق الاوسط 



يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل