الأحوال المدنية المتنقلة تستخرج 2895 بطاقة و6805 مصدر مميكن لمواطنى بنى سويف

واصلت وزارة الداخلية جهودها في ملف الأمن الإنساني بناءً على توجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية  من خلال توجيه مأموريات من الأحوال المدنية بإشراف اللواء طارق صابر مساعد وزير الداخلية للقرى والنجوع لاستخراج الأوراق الثبوتية لهم ضمن مبادرة «كلنا واحد» لرفع الأعباء عن كاهل المواطنين.


وفي هذا الإطار، وجهت الأحوال المدنية سيارات مجهزة استهدفت عددًا من القرى النائية ذات الكثافة السكانية العالية ننا و قاي و بليفيا ودشطوط و صفت راشين ببني سويف لاستخراج الأوراق الثبوتية وبطاقات الرقم القومي لقاطنيها.
وحركت الأحوال المدنية تحت إشراف مدير الإعلام والعلاقات بالقطاع 5 سيارات مجهزة بإشراف ضباط وفنيين لبني سويف نجحت في استخراج 2895 بطاقة رقم قومي و6805 مصدر مميكن، حيث لقيت هذه القوافل والمأموريات استحسان الأهالي الذين قدموا الشكر لجهاز الشرطة.
كما وجه قطاع الأحوال المدنية بوزارة الداخلية عدد من المأموريات لإستخراج وتجديد بطاقات الرقم القومى لعدد من المواطنين نظراً لظروفهم الصحية بمحال إقامتهم وبالمستشفيات بمحافظات المنوفية وكفرالشيخ والقاهرة وتم عمل الإجراءات اللازمة لإستخراجها وتسليمها لهم.
كما قام القطاع بالتنسيق مع المجلس القومى لحقوق المرأة بإيفاد مأمورية لإستخراج وتجديد بطاقات الرقم القومى للسيدات من أهالى عدد من قرى محافظة المنوفية وتم عمل الإجراءات اللازمة لإستخراج بطاقات الرقم القومى الخاصة بهم وتسليمها لهم.
كما واصل قطاع الأحوال المدنية إستقبال الحالات الإنسانية بمكتب خدمات "كبار السن وذوى الإحتياجات الخاصة"بمقر فرع القطاع لإستخراج وتجديد بطاقات الرقم القومى لهم وتسليمها لهم تماشياً مع مبادئ حقوق الإنسان.

وواصلت وزارة الداخلية، تفعيل مبادرة «كلنا واحد»، تحت رعاية رئيس الجمهورية، حيث نظمت قافلة استهدفت عدة قرى بدوائر مراكز شرطة «إهناسيا وسمسطا وبنى سويف وببا» وذلك بالتنسيق بين قطاعى الخدمات الطبية و الأحوال المدنية وحقوق الإنسان  ومديرية أمن بنى سويف.
وتم توزيع عدد من المساعدات العينية مواد غذائية متنوعة بالمجان على المواطنين، كما تم توقيع الكشف الطبى على عدد من المواطنين، وصرف العلاج اللازم لهم بالمجان، بالإضافة إلى إيفاد مأموريات خارجية بتلك الدوائر، لاستخراج وتجديد بطاقات الرقم القومى، لعدد من المواطنين.
يأتى ذلك فى إطار سياسة وزارة الداخلية الهادفة فى أحد محاورها إلى تفعيل الدور المجتمعى لكافة القطاعات الأمنية والتعامل الإيجابى مع كافة البلاغات ذات الطابع الإنسانى وإستمراراً لإتخاذ كافة الإجراءات التى من شأنها حصول المواطنين على الخدمات الشرطية فى سهولة ويسر وحرص الوزارة على إعلاء قيم حقوق الإنسان والتيسير على المواطنين فى تقديم الخدمات الجماهيرية خاصة كبار السن وذوى الإحتياجات الخاصة



يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل