الاتحاد الأوروبى يشيد بتعديلات سلطنة عُمان التشريعية

أثنى الاتحاد الأوروبي على الاجراءات والتعديلات التشريعية التي قامت بها سلطنة عُمان، والتي أتاحت التبادل التلقائي للمعلومات في المجال الضريبي واستكمال كافة الإجراءات الخاصة بتفعيل تبادل المعلومات مع الاتحاد.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده الاتحاد الأوروبي في بروكسل، وأعلن خلاله أن السلطنة ضمن الدول المتعاونة في المجال الضريبي.

وقد اتخذت سلطنة عُمان العديد من الإجراءات في الجوانب المتعلقة بالتعاون الدولي في المجال الضريبي، وأهمها صدور المرسوم السلطاني رقم  118/ 2020 بتعديل أحكام قانون ضريبة الدخل، كداعم لجهود السلطنة في التعاون مع المجتمع الدولي في المجال الضريبي.

وفي إطار مشاركتها جهود المجتمع الدولي الرامية إلى التعاون في المجال الضريبي وإيجاد أفضل الممارسات المتعلقة بحوكمة الضرائب الدولي، انضمت السلطنة إلى كل من الإطار العام لتآكل الوعاء الضريبي وتحويل الأرباح، كما انضمت السلطنة إلى المنتدى العالمي للشفافية وتبادل المعلومات ووقعت العديد من الاتفاقيات متعددة الأطراف التي تشرف عليها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) أهمها اتفاقية تنفيذ التدابير المتعلقة بمنع تآكل الوعاء الضريبي وتحويل الأرباح، ووقعت السلطنة أيضاً على اتفاقية المساعدة الإدارية المتبادلة في المسائل الضريبية التي تهدف إلى تنظيم آليات وإجراءات تبادل المعلومات والمساعدة في تحصيل الضرائب.

  

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل