البيض المسلوق في عيد الفصح: إليكم الكمية المسموح تناولها

 

ما زال البعض متمسكاً بالتقاليد والعادات التي ترافق عيد الفصح، ولن ننسى البيض الملون الذي يُزين مائدتنا ويُرافقنا في تحدي معركة "كسر البيض". وليس خفيّاً على أحد ان عيد الفصح من أكثر المناسبات التي يستهلك فيها الشخص البيض لا سيما المسلوق منه. فما هو عدد البيض الذي يُنصح بتناوله في هذا اليوم ومن هم الأشخاص الذين عليهم الانتباه عند تناوله؟ اليك كل ما يجب أن تعرف عن البيض.

تتحدث اختصاصية التغذية نغم طنوس عن البيض قائلة: "نسمع كثيراً عن فوائد البيض وما يتمتّع به من خصائص صحية عديدة مفيدة للجسم، لكونه غنياً بالفيتامينات ومعادن ومواد ضد الأكسدة مهمة لمحاربة الأجسام الحرة والتخفيف من خطر الإصابة بالأمراض. إذ يحتوي البيض العادي على 75 وحدة حرارية، و7 غرامات من البروتينات والأحماض الأمينية الكاملة المغذية للجسم وبخاصة للرياضيين ونمو الأطفال وتجدد العضل عند كبار السن".

وفق طنوس "في حال تناولنا بيضتين في اليوم نكون قد استهلكنا أكثر من حاجتنا في الكولسترول 300ملغ/في اليوم، (إذ تحتوي كل بيضة حوالى 170-180 ملغ من الكولسترول)،وبالرغم من احتواء صفار البيض على الكولسترول، إلا انه لا يؤدي الى إرتفاع الكولسترول في الدم كما هي الحال مع المعجنات والمقالي ولحم الغنم والسمنة

وتشدد طنوس على أهمية عدم تناول الأطفال دون عمر السنة البيض المسلوق لأنه قد يُسبب لهم الحساسية نتيجة البروتين الموجود في بياض البيض. كما على كل الأشخاص الذين لديهم حساسية على البيض تجنب تناوله بطريقة مباشرة او غير مباشرة في الأطعمة التي يُضاف إليها زلال البيض او صفاره...بالإضافة الى الأشخاص الذين يعانون من تحسس غذائي او عدم تحمل الطعام 

كما تنصح طنوس الى محبي البيض "بتناول البيض لكل شخص صحي ولا يعاني من مشاكل صحية صحية ما يعادل 5-6 بيضات في الأسبوع. ولكن يُفضل التركيز أيضاً على الألبان والأجبان والصعتر والحبوب واللحوم حتى لا نلغي كل الفئات الغذائية والتركيز فقط على البيض". 

أما بالنسبة الى الشخص الذي يعاني من السكري ننصحه بتناول 3 صفار في الأسبوع، إذ كشفت الدراسات أن الإكثار من تناول البيض عند ان المريض الذي يعاني من السكري والكولسترول او الصغط، فإنه معرض أكثر لخطر الإصابة بأمراض القلب".

وفي الختام، علينا ان نعرف هذه القاعدة الأساسية انه "طالما نُدخل البيض في نظام غذائي صحي فهو لن يُسبب مشاكل صحية، ولكن في حال كنا نتناوله ضمن نظام غير صحي فمن شأنه ان يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والكبد والكولسترول".


المعهد الحديث لتكنولوجيا المعلومات




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل