الرئيس المكسيكي يوجه اعتذارا لشعب المايا

وجه الرئيس المكسيكي، أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، اعتذارا نيابة عن نفسه وعن حكومة المكسيك، لشعب المايا عن الجرائم التي ارتكبت ضدهم خلال الغزو والحقبة الاستعمارية والدولة الحديثة.

ووفقا لروسيا اليوم أضاف الرئيس المكسيكي خلال مراسم اقيمت في ولاية كوينتانا رو الكاريبية: " انطلاقًا من الحاجة إلى الامتثال لأخلاقيات الدولة، ووفقًا لقناعاتنا الخاصة، نعتذر بصدق لشعب المايا عن الجرائم الفظيعة التي ارتكبها الأفراد والسلطات المكسيكية خلال الغزو، وعن ثلاثة قرون من الحكم الاستعماري و200 عام من الاستقلال".

قال انه بهذه المناسبة إنه من مشاعر الخجل أن جميع الشعوب الأصلية في المنطقة، وليس فقط الياكي أو المايا، عانوا من المستعمرين وأحفادهم، وكانوا ضحايا لقسوة فظيعة.



يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل