النائب العام يلتقى سفير جمهورية الصين الشعبية

التقى اليوم الأحد الموافق الثلاثين من شهر أغسطس الجاري «السيدُ المستشار النائب العام» بالسيد «لياو ليتشيانغ» سفير جمهورية الصين الشعبية لدى جمهورية مصر العربية، ومندوب جمهورية الصين الشعبية لدى «جامعة الدول العربية»، والسيد «لي إكسين» مدير القسم السياسي بسفارة جمهورية الصين الشعبية بالقاهرة، في حضور «مكتب التعاون الدولي بمكتب النائب العام».  

حيث أكد الطرفان أهميَّةَ العلاقات الثنائية بين البلدين، وترابطَ العلاقات بينهما على الجانبيبن الرسميِّ والشعبيِّ، وقد نقل «السفير الصيني» دعوة «النائب العام الصيني» إلى «النائب العام المصري» لزيارة الصين؛ لبحث سبل التعاون القضائي المشترك بين البلدين.

وعلى صعيد التحقيقات التي تجريها «النيابة العامة المصرية» في القضية المتهمة فيها المدعوة «حنين حسام» أكد السفيرُ الصينيُّ تَفهُّمَ «شركة بيجو الصينية» للجُرْم المرتكب منها، واحترامَ أحكامِ القضاء الصادرة ضدَّها، كما أكد أن الشركة الصينية تلتزم بكافة الإجراءات القانونية المصرية وعادات وتقاليد المجتمع المصري، وأن كل دورها توفير منصة للتواصل الاجتماعي، وأنها علمت من خلال التحقيقات التي أجرتها «النيابة العامة» الأفعالَ التي قد تُشكل جُرمًا في القانون المصري، وأنها ستراجع مستقبلًا ما يُنشر على مِنصتها.

هذا، وقد أكد «السيد المستشار النائب العام» للسفير الصيني استقلاليَّةَ «النيابة العامة» في أعمالها، وعدم التأثير فيها بأي عامل خارجي، وذلك في إطار الأنظمة القانونية المصرية لتحقيق العدالة الناجزة، وأكد سيادته أنَّ التحقيقات ضد مسئولي الشركة الصينية المذكورة تجري وفْقَ صحيح القانون، في ظل التفرقة بين المسئولية الفردية ومسئولية الشركة، والتي لذلك لم تُتخذ أية إجراءات تحفظية ضدَّها، مؤكدًا استمراريَّةَ التحقيقات حتى تاريخه.

وفي نهاية اللقاء أكد «السيدُ المستشار النائب العام» استمرارَ التعاون بين السفارة ومكتب النائب العام، وترحيبه بالتعاون القضائي المشترك مع «النيابة العامة الصينية».






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل