الوحدة الألمانية .. مشروع لم يسبق له مثيل في التاريخ

تحتفل ألمانيا اليوم الثالث من أكتوبر بعيدها القومي، وهو يوم الوحدة الألمانية بهذه المناسبة تُذكِر ألمانيا بإعادة توحيدها في 3 أكتوبرعام 1990

 في ذلك اليوم انتهي بانضمام ألمانيا الشرقية إلى جمهورية ألمانيا الاتحادية تقسيم ألمانيا إلى شرقية وغربية، الذي كان قائم منذ عام 1949.

كان السور الذي أقامته جمهورية ألمانيا الديمقراطية الشيوعية منذ عام 1961 سبباً في فصل الأُسَر، واستمر هذا حتى أدت الاحتجاجات السلمية لمواطني جمهورية ألمانيا الديمقراطية إلى فتح الحدود في 9 نوفمبر 1989 وإعادة التوحيد مع ألمانيا الغربية.

كان أساس ذلك الاتفاق بين الدولتين الألمانيتين والقوى المنتصرة السابقة في الحرب العالمية الثانية في معاهدة 2 + 4





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل