بعد 6 سنوات في المستشفى .. سامسونج تودع مؤسسها

شيعت عائلة رئيس شركة "سامسونج" الراحل، لي كون هي، جثمانه، وأقامت جنازة على نطاق ضيق، في قاعة عزاء بمركز "سامسونج" الطبي، غرب مدينة سيئول.

وحضر مراسم التشييع، زوجة لي وأولاده الثلاثة، بمن فيهم ابنه الوحيد، نائب رئيس "سامسونج" للإلكترونيات، لي جيه يونج، وكل من أخته، لي ميونج رئيسة مجموعة "شينسي جيه"، وابن شقيقه، لي جيه هيون، رئيس مجموعة "سي إي جروب".

وأعلنت "سامسونج" في وقت سابق، أن جنازة لي ستقام على نطاق ضيق، بانضمام أفراد الأسرة، ورفضت بلطف الزيارات في ظل تفشي كورونا.

توفى لي، يوم الأحد الماضي، عن عمر ناهز الـ78 عام، بعد أن قضى أكثر من 6 سنوات في المستشفى، على إثر إصابته بنوبة قلبية.

ومن المتوقع أن يمر موكب الجنازة على الأماكن التي ترك لي فيها بصمة قوية، بما يشمل بيته في يونج سان بقلب سيئول، ومقر "سامسونج" للإلكترونيات في سوون بجنوب سيئول، ومصنع الرقائق التابع للشركة في يونجين، بإقليم كيونجي, وفقا لما ذكرته RT






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل