تأجيل محاكمة المتهمين باغتيال سائحتين في المغرب

أعلنت محكمة الاستئناف في سلا قرب العاصمة المغربية الرباط، عن تأجيل محاكمة متهمين باغتيال سائحتين اسكندنافيتين، إلى 18 ديسمبر المقبل.


وقتلت الطالبتان الدنماركية لويزا فيسترغر يسبرسن (24 عاما) والنروجية مارين أولاند (28 عاما) في 17 ديسمبر 2018، في منطقة الأطلس الكبير الجبلية، حيث كانتا تخيمان على بعد 80 كلم من مراكش وسط البلاد.

واعترف المتهمون الرئيسيون الثلاثة بجريمتهم، وقضت محكمة مختصة في قضايا الإرهاب بسلا قرب الرباط في 18 يوليو بإعدام كل من عبد الصمد الجود (25 عاما) ويونس أوزياد (27 عاما) ورشيد أفاطي (33 عاما)، بعد إدانتهم بتهم منها القتل العمد وتكوين عصابة إرهابية.

وصدرت ضد بقية المتهمين أحكام بالسجن راوحت من خمس سنوات إلى المؤبد، وذلك بعد إدانتهم بـ"تشكيل عصابة لارتكاب أعمال إرهابية".

وبين هؤلاء أجنبي واحد هو إسباني سويسري اعتنق الإسلام يدعى كيفن زولر غويرفوس (25 عاما) يقيم في المغرب، وحكم عليه بالسجن لمدة 20 عاما.

وبحسب الدفاع فإن المتهمين "يأملون في صدور أحكام أكثر رحمة" في الاستئناف. وكان القتلة الثلاثة ومرافقهم ظهروا في تسجيل بث بعد الجريمة يعلنون فيه مبايعتهم زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل