تزايد أعداد المصابين بمرض الزهري في أوروبا

أعلن المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها، أن عدد المصابين بمرض الزهري في أوروبا ازداد بنسبة 70% ، وأن 85 % منهم هم من الرجال


أعلن المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها، أن عدد المصابين بمرض الزهري في أوروبا ازداد بنسبة 70% ، وأن 85 % منهم هم من الرجال.


تشير بيانات المركز الأوروبي للوقاية ومكافحة الأمراض، إلى أنه منذ عام 2010 ازداد عدد المصابين بمرض الزهري بنسبة 70 %. فإذا كان عدد المصابين بالمرض في أوروبا 33 ألفا عام 2017 ، فإن عددهم حاليا أصبح 260 ألفا. هذا يعني أن عدد المصابين بمرض الزهري في أوروبا أعلى من عدد المصابين بمرض نقص المناعة.


وقد سجلت أكثر الإصابات بمرض الزهري في إيسلندا وإيرلندا وبريطانيا وألمانيا ومالطا.


ووفقا لأندرو أماتو جوسي، رئيس مركز مكافحة مرض نقص المناعة والأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي والتهاب الكبد الفيروسي، فإن مرض الزهري يصيب عادة الرجال الذين يعيشون نمط حياة غير تقليدي (مثليين). مشيرا إلى أن "النساء أصبحن أقل عرضة للإصابة بهذا المرض، لذلك نلاحظ انخفاض عددهن حاليا".


وبحسب الأطباء، لا ينتقل مرض الزهري عن طريق الاتصال الجنسي دائما، حيث في كثير من الأحيان يصاب به الأطباء خاصة خلال عملية نقل الدم. ، وهناك أيضًا حالات ينتقل فيها المرض عبر الاتصال المباشر بالمريض.
 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل