تطور مفاجئ: النيابة تستدعى إدارة فرير مصر الجديدة بسبب مخالفاتها

في تطور مفاجئ لأزمة مدرسة البطريركية بمصر الجديدة، الفرير سابقا، استدعت النيابة العامة إدارة المدرسة برئاسة فريد عطا، للتحقيق في المخالفات الكثيرة، التى عددها المئات من أولياء أمور في بلاغاتهم ضد الإدارة.



الغريب إن الإدارة ترد بذلك على استمرار تهديد أولياء الأمور بأبنائهم، بل ورفعت قضايا على بعضهم بدعوى السب والقذف والتشهير ، رغم أن كل المخالفات مثبتة من خلال لجان تحقيق موفدة من الإدارة التعليمية بمصر الجديدة والمديرية والوزارة .

 

وتشمل المخالفات من نتيجة الكيجيهات، التى رفضتها الإدارة التعليمية بسبب ما شابها من أمور مريبة وصلت لحد اخفاء اسماء كثيرة من القوائم النهائية .
ومن المقرر أن يتم تشكيل لجنة رابعة بعد إجازة عيد الأضحى ، من قبل وزارة التعليم ، للتحقيق في مخالفات تتعلق بالصف الثانوى.
ولاتزال إدارة المدرسة مستمرة في سياساتها حتى ضد المدرسين والموظفين ، وتطرد منهم كل من يعارضها ، ووصل الأمر إلى أن بعضهم يعدون دعاوى قضائية لرفعها على الإدارة ، بخلاف الموجود أساسا .
فيما لايزال يواصل أولياء الأمور جهودهم للحيلولة دون تنفيذ إدارة المدرسة مخططها لتدمير المدرسة ، التى يشمل رفع المصاريف مئة في المئة، وإلغاء القسم الفرنساوى، والغاء المنهج الإنجليزي، وتغيير الزى التاريخى للمدرسة، ويطالب أولياء الأمور الجهات المختصة بضرورة انقاذ الأجيال الجديدة من تلاميذ المدرسة من هذه الإدارة التى ترتكب المخالفات وتدمر المستوى التعليمى لمدرسة تاريخية مثل فرير مصر الجديدة .






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل