تعليم الإسكندرية يناقش آليات آستئناف الدراسه خلال الفتره المتبقيه من العام الدراسى

 عقد اليوم الدكتور محمد سعد  مدير مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية اجتماعا مع مديري عموم المديرية ومديري عموم الإدارات التعليمية ومديروا إدارة التعليم الثانوي بالمديرية والإدارات التعليميه لمناقشة آليات آستئناف الدراسه خلال الفتره المتبقيه من العام الدراسى ..كماحضر الاجتماع مسئولي التطوير التكنولوجي بالمديرية وبالإدارات ومدير إدارة الإحصاء بالمديرية ومدير إدارة التعليم الخاص بالمديرية وموجهي عموم المواد الدراسية.وذلك بقاعة الاجتماعات بمديرية التربية والتعليم .

استهل الدكتور محمد سعد كلمته بالتهنئة لجميع العاملين بحلول شهر رمضان أعاده الله على الأمة الإسلامية بالخير واليمن والبركات.
 

قال الدكتور محمد سعدخلال الاجتماع يجب تنفيذ القرارات الوزارية والتعليمات بكل دقة،  مشيرًا للكتاب الدوري رقم ١ بتاريخ ٢٠٢١/٢/١٨والكتاب الدوري رقم ٩ ٢٠٢١/٣/٢٤،  وكتاب الدوري رقم ٥١٥٤ بتاريخ ٢٠٢١/٤/٤.


 وأشار إلى أهمية القرارات الوزارية والتعليمات كلا في حدود اختصاصه ووفق للقواعد المنظمة وأكد على أن الإدارة التعليمية مسئوله مسئولية كاملة عن وضع الامتحانات، وفقا للنماذج الاسترشادية المعدة من قبل المركز القومي للامتحانات.  


 وأوضح سعد أن الامتحانات مجمعه وبنفس عدد الأسئلة المقررة لكل مادة طبقا للكتاب الدوري رقم ٩ بتاريخ ٢٠٢١/٣/٢٤والاجابة بنفس الورقة ويزود كل طالب بورقة بها المفاهيم الأساسية للمادة بديلا عن الكتاب المدرسي.
 

واشار إلى أهمية أن تتولى الإدارة التعليمية تجميع درجات الطلاب من المدرارس التابعة لها عن طريق Cd بعدد نهاية امتحانات شهر مايو لإرسالها للمركز القومي للامتحانات وسيتم إرساله للمركز القومي للامتحانات وفي حالة وجود مؤشر النتيجة في المنطقة الرمادية في مادة أو أكثر يكون الطالب له الحق في أداء امتحان الدور الثاني في تلك المواد طبقا لما ورد بالكتاب الدور رقم ٩ بتاريخ ٢٠٢١/٣/٢٤.


 وأضاف أنه يجب على مدير عام الإدارة التعليمية التنبيه على مديري المدارس والمراحل بطباعة النماذج الخاصة بالمفاهيم والقوانين الأساسية لتوزيعها على الطلاب أثناء عقد الامتحان مؤكدا أنه يسمح للطالب بإضافة ما يحتاجه من معلومات على النماذج الخاصة بالمفاهيم.  


 وإوضح أن المدرسة تتولى عقد امتحانات مواد الهوية تحت إشراف الإدارة التعليمية وتعتمد نتائج الطلاب من الإدارة التعليمية وأما بالنسبة.


 لمواد المستوى الرفيع ومواد الهوية للطلاب اللذين لم يسبق لهم أداء تلك الامتحانات قبل صدور القرار الخاص بتوقف الدراسة يتم امتحانهم في المنهج كاملا،  أما الطلاب الذين سبق لهم أداء تلك الامتحانات قبل صدور القرار الخاص بتوقف الدراسة يتم امتحانهم في مقررات الفصل الدراسي الثاني.  


 كما أضاف أن للسيد مدير عام الإدارة الحق في قبول الأعذار التي يتعرض لها الطالب أثناء الامتحانات  والتي قد تتسبب في عدم تمكينه من أداء الامتحان وفقا لظروف كل حالة بما لا يخل بالصالح العام.


مشيرًا إلى أن الطالب الذي تخلف عن اداء الامتحان في الفصل الدراسي الأول يتم عقد له امتحان تكميلي قبل الامتحان المقرر عقده نهاية شهر أبريل بواقع ١٥سؤال اختيار من متعدد لكل مادة منفصلة وفي زمن يقدر بساعة ويعقد بمعرفة المدرسة بحيث لا يتجاوز ثلاث مواد في اليوم الواحد،  ويعتبر أداء عقد الامتحان التكميلي شرط أساسي لإعلان نتيجة الفصل الدراسي الثاني.  
 ولضمان الشفافية والنزاهة أكد الدكتور محمد سعد  أن تتولى الإدارة التعليمية إعداد خطة المراقبة والملاحظة وأخرى لإجراء أعمال تقدير الأوراق الامتحانية بالتبادل بين المدرسة الثانوية الموجودة بنفس الإدارة التعليمية.طبقا لما ورد من الوزارة.



يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل