جثمان المصري المقتول بالسعودية يصل القاهرة

وصل الي مطار القاهرة عصر اليوم جثمان المواطن المصري عشرى محمد حسين الذي لقي حتفه بعد إصابته بطلق ناري  في مشاجرة مع  سعودى .

وصل الجثمان  إلى مطار القاهرة الدولي على متن رحلة مصر للطيران رقم 2652 القادمة من مطار الملك خالد الدولي بالرياض ، و تم خروج الجثمان من قوية البضائع عقب انتهاء الإجراءات الخاصة به ، حيث تولي فريق من العلاقات العامة بمطار القاهرة انهاء اجراءات الأفراج عن الجثمان ، وقامت سلطات الحجر الصحي بمتابعة الجثمان وانهاء الأوراق المطلوبة والاطلاع علي تقرير الوفاة المرافق للجثمان ، واستخراج تصاريح الدفن .

 

وكان هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة قد اعلن في وقت سابق أن وزير القوي العاملة محمد سعفان، كان قد أصدر تعليمات لمكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالقنصلية العامة المصرية بالرياض بمتابعة شحن الجثمان بالتنسيق مع القنصلية، فضلا عن متابعة مستحقاته وتأميناته ، مشيرا الي «إن الوزير تلقى تقريرً عاجلاً عبر الملحق العمالي أحمد رجائي رئيس مكتب التمثيل العمالي بالرياض، أشار فيه إلى أن العامل المتوفي سيتم نقله إلى مسقط رأسه ليدفن بمحافظة المنيا مركز مغاغة قرية أبناء الشيخ.

 

وأشار الملحق العمالي إلى أن المصاب الثاني في الواقعة ويدعى حسين سامي محمد عوض أبن أخو المتوفي الذي أصيب بطلقة نارية بذراعه الأيمن عند محاولته الدفاع عن عمه أثناء المشاجرة، قد تلقى العلاج اللازم وتم إجراء عملية جراحية بذراعه واستخراج الطلق النارى وغادر المستشفى بعد استقرار حالته الصحية، لافتا إلى أن السفارة والقنصلية بالرياض تتابع تحقيقات الحادث.

 

يذكر ان السلطات السعودية القت القبض على الجاني وخضوعه للتحقيق،و أوفدت القنصلية مستشارها القانونى إلى البحث الجنائى والنيابة والطب الشرعى والمستشفى، وذلك لمتابعة سير التحقيقات والتعرف على ملابسات الحادث، واستمرارها في متابعة القضية بكل اهتمام وتقديم كل الدعم القانونى.



يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل