حسني عبد ربه يكشف موقفه من خوض تجربة انتخابات اتحاد الكرة.. ويؤكد: السماسرة خربوا الإسماعيلي

أكد حسني عبد ربه، لاعب الإسماعيلي ومنتخب مصر السابق، أن قلعة الدراويش تحتاج لثورة داخلية لانقاذ النادي، لافتا أن الأمور حاليا دخل ناديه لا تسير على ما يرام.

وقال عبد ربه في تصريحات لقناة أون تايم سبورتس، لا نهاجم شخص رئيس النادي، لكن هدفنا هو المصلحة العامة للنادي، وهناك بعض الأشخاص هدفها القضاء على رموز النادي.

وأضاف:" السامسرة خربوا النادي وجلبوا الكثير من اللاعبين دون المستوى وحصلوا على أكبر استفادة مادية نظير ذلك ولم يعود هذا بالفائدة على الفريق".

وأوضح، أنه يجمع أن يلتف الجميع من رموز وجماهير وأعضاء مجلس إدارة من أجل انقاذ النادي، لافتا أن الفريق قام بتغيير العديد من المدربين خلال السنوات الأخيرة وهذا بالتأكيد أثر على الأداء، مؤكدا أنه يجب الاعتماد على اللاعبين الناشئين الأكثر انتماء للنادي.

وانتقل للحديث عن موقفه من خوض انتخابات اتحاد الكرة في المستقبل، مؤكدا أنه لو فكر في الدخول في هذه التجربة سيفكر كثيرا قبل اتخاذ القرار.

وأتم تصريحاته:" لن اتعجل في قرار خوض انتخابات اتحاد الكرة، وحلم من احلامي التواجد في منصب بنادي الاسماعيلي".







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل