حكم تناول المرأة لأدوية تؤخر الحيض لتصوم الشهر كاملا؟ الإفتاء تجيب

يجوز لها ذلك ما لم يثبت ضرر ذلك طِبِّيًّا، والأَوْلى والأفضل تركه؛ لأن وقوف المرأة المسلمة مع مراد الله تعالى وخضوعها لما قدَّره الله عليها من الحيض ووجوب الإفطار أثناءه، وقضاءها لِمَا أفطرته بعد ذلك أثْوَب لها وأعظم أجرًا.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل