حمد الغول : ندعم مصر بدمائنا

قال حمد الغول امين القبائل العربية بحزب مستقبل وطن امانة اكتوبر والشيخ زايد 



 

 أن الوطن يواجه حملات شرسة من قوى الشر لمحاولة تعطيل مسيرته في البناء والتنمية، مؤكدا أن الرئيس عبدالفتاح السيسي والقوات المسلحة يعون إلى كل ما يحاك ضد الوطن وقال الغول 

 أن أبناء القبائل العربية  وقفوا جنبا إلى جنب مع رجال القوات المسلحة المصرية ورجال الشرطة للحفاظ على الوطن، وأشار إلى أن الدولة تنظر إليهم بعين الاهتمام،

، مشيرا إلى أن مصر تعيش أزهى عصور الديمقراطية، موضحا أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يولي اهتماما كبيرا لكل أبناء القبائل العربية، 

 

واضاف  ، إن القبائل العربية لها جذور تاريخية في  اكتوبر  والشيخ زايد 

 ولهم دور مهم داخل المجتمع المصري، مشيدا  بدورهم الوطني ، وما قدموه من مناضلين في حرب أكتوبر وغيرها من المواقف الحاسمة من تاريخ مصر.

 

وأضاف  أمين القبائل العربية بحزب مستقبل وطن، أن الأوطان تبنى بسواعد أبنائها وعلى الجميع أن يعي ما يحاك ضد مصر من حروب وأن حب الوطن من الإيمان، موضحا أن مصر دخلت مرحلة بناء الدولة الحديثة من خلال ما تنشؤه الدولة من مشروعات جبارة، تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية الرئيس عبدالفتاح السيسي.

 

وأشار الغول  إلى أن الدولة بذلت جهودا جبارة لتحسين التعليم ونفذت أضخم حملة وهي "100 مليون صحة" للاطمئنان على صحة المواطنين، وقضت على قوائم الانتظار الخاصة في العمليات الجراحية في المستشفيات، فضلا عن نجاح الدولة الكبير جدا في الحرب على الإرهاب ونجاح رجال وزارة الداخلية بالتنسيق مع قوات إنفاذ القانون في توجيه عدد من الضرابت الاستباقية الناجحة جدا للخلايا الإرهابية.

 

وعبر  الغول  عن كامل اعتزاهم بدولتهم ودعمهم الكامل لمصر ومؤسساتها لاستكمال مسيرة البناء والتنمية، مؤكدا وعيهم بما تمر به مصر حاليا، وأنهم لن يتوانوا عن تقديم الغالي والنفيس لبقاء مصر شامخة عزيزة.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل