خالد الصاوي من الجونة: مشاركتي فى عمل لحاجتي المادية أكرم من الإستلاف

أبدى النجم خالد الصاوي سعادته علي الجائزة التى سيمنحها له مهرجان الجونة السينمائى وذلك خلال الندوة التى أقيمت له قائلًا: "التكريم وضعني في دائرة ضوء وأحلى حاجة تقريبًا حصلت في حياتي".

ووصف الصاوي الدورة الرابعة للمهرجان بـ"دورة الأبطال"، نظرا لإقامتها في ظل ظروف صعبة من جائحة كورونا، كما وصف إدارة مهرجان الجونة السينمائي بالفدائيين، وإصرارهم على إقامة الدورة رغم تحديات فيروس كورونا وحياهم على جميع الإجراءات الاحترازية التي يشهدها المهرجان واهتمامهم الدائم بالتعقيم.    

وأكد الصاوي إن دور الممثل المصري يجب أن يكون فعال ويتابع كل الأحداث العالمية التي تحدث.

وأضاف "مصر بلد كبير ولها تاريخ فني كبير وعظيم فعلينا أن نكون رائدين في أفكار الأفلام التي نقدمها وليس تابعين، ويجب مناقشة قضايا هامة من خلال السينما المصرية لأفلام تشبه المجتمع المصري والعربي وتكون ناطقة باللغة العربية العظيمة".
 
وتابع الصاوي: جميع اختياراتى الفنية مسؤول عنها مسؤولية كاملة، وأنه في بعض الأحيان قد يشعر بالخوف قبل الإقدام علي عمل فني جديد، مضيفا أنه شعر بالخوف قبل أعماله "عمارة يعقوبيان، والفيل الأزرق" لكنه أقدم عليها وحققت نجاحات باهرة، وانه كان سيشعر بالندم في حالة عدم اشتراكه بهذه الأفلام.

وكشف الصاوي عن بعض المواقف التي تعرض لها خلال مشواره الفني قائلا إنه تعرض للنصب من بعض منتجي أعماله الفنية، أولهم منتج مسلسل "هي ودافنشي" ومنتج "شريط ٦" ومنتج أحد الإعلانات الدعائية التي نفذها منذ سنوات قليلة الذي لم يعطيه كامل أجره، وأكد خالد الصاوي أنه استطاع أن يعيد حقوقه من خلال اللجوء إلى المحاكم في بعض القضايا، وأنه سيلجأ إلى القضاء في حالة عدم أخذ حقوقه أو حقوق باقي الممثلين، واصفا نفسه أنه شخص لم ولن يسكت عن الظلم أبدا.

وقال الصاوي أن الظروف الإنتاجية، والفنية والإدارية تلعب دور مهم للغاية في نجاح العمل الفني.

وأشار إلى أنه لا يخجل من الاشتراك في عمل بسبب حاجته المادية، فذلك بالنسبة له أفضل وأكرم بالكثير من "اقتراض" مبلغ من شخص.

واختتم حديثه مع الصحفيين قائلا انه يشعر بالندم لعدم حضوره الدورة الأولي من مهرجان الجونة السينمائي خصوصا بعد الأصداء الإيجابية التي سمع عنها، وأنه سيحرص كل عام على القدوم إليه، مشيرا إلى أن المهرجان أصبح يحظى بمكانة خاصة على مستوى المهرجانات السينمائية العربية. 

وتوجه بالشكر مرة أخرى للقائمين على المهرجان، وأعضاء اللجنة الاستشارية لاختياره للتكريم، الذي ثمّن مشواره الفني الذي انطلق منذ سنوات طويلة، مشددًا على فخره بمهرجان الجونة كفعالية سينمائية مصرية؛ لكونه يتسم بالتنظيم والرقي في كل دوراته.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل