خبير اقتصادي: السياحة وقناة السويس وزيادة الصادرات وراء ارتفاع قيمة الجنيه

قال الدكتور علي عبدالرؤوف الادريسي الخبير الاقتصادي، إن تحسن المصادر الدولارية بالنسبة للاقتصاد المصري والتي تتمثل في زيادة تحويلات المصريين في الخارج، وزيادة الصادرات، وزيادة اير ادات السياحة وزيادة ايرادات قناة السويس وزيادة الاستثمارات الاجنبية وتراجع العجز في الميزان التجاري ساهمت بشكل كبير في تحسن قيمة الجنيه المصري مقابل الدولار.

 

وأضاف في تصريحات ل "الجمهورية اونلاين"، انه حتى يستمر هذا التحسن فيجب ان يستمر ايضا العمل على تحسين اداء هذه المصادر من خلال لعمل على استقطاب عدد اكبر من السائحين، وايضا زيادة الانتاج بما يعود على زيادة الصادرات وزيادة الاستثمارات الاجنبية المباشرة والترويج للفرص الاستثمارية المتاحة في مصر.

 

وشدد على ضرورة استغلال التحسن في التصنيف الائتماني للاقتصاد المصري بسبب الاصلاحات الاقتصادية وماتم انجازه من مشروعات قومية، وهو ما سيؤدي في النهاية الى استمرار تحسن الجنيه المصري مقابل الدولار.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل