ختام فعاليات ورشة عمل " مشروع تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية "

صرح السيد عبدالحميد الهجان محافظ قنا ان ورشة عمل " مشروع تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية " اختتمت فعاليتها اليوم بالمحافظة


وذلك بحضور  كمال شلبى سكرتير عام المحافظة والدكتورة فاطمة الزهراء جيل مدير المشروع والدكتور علاء حسن مستشار المشروع للمتابعة وعدد من ممثلى الجهات المعنية وأعضاء الهيكل التنظيمى لوحدة السكان بالمحافظة والوحدات المحلية للمدن والقرى .وذلك فى اطار اهتمام الدولة وتوجيهات السيد رئيس الجمهورية وتفعيلا للاستراتيجية القومية للسكان والتنمية " مصر2030 " لحل القضية السكانية  

وذكرت الدكتورة فاطمة الزهراء ان الورشه ناقشت على مدار اليومين الماضيين أليات تشكيل وحدة السكان الرئيسية بالمحافظة والوحدات الفرعية بالمديريات الخدمية والوحدات المحلية للمدن والقرى وسُبل التنسيق بينها وتوفير كافة الإمكانيات اللازمة لتحقيق اهداف المشروع مضيفةّ انه فى ختام فعاليات الورشة تم اصدار عدد من التوصيات هى اصدار قرار بإنشاء وحدات فرعية بالمراكز والمدن والقري تشارك في التخطيط والمتابعة في ضوء آليات واضحة للتنسيق تختص بعمل لقاءات دورية وإعداد تقارير متابعة الموقف السكاني ترفع للمستويات الاعلي ، يتم ربط هذه الوحدات بالتنسيق مع وحدة السكان بالمحافظة ومكتب المجلس القومي للسكان ، ضم فريق عمل الوحدة وعدد ٣ من الشباب الذين تم اختيارهم الي المجلس الإقليمي للسكان بالمحافظة ، تفعيل دور مركز المعلومات بالمحافظة لدعم المنظومة المعلوماتية اللازمة لبناء اللوحة المعلوماتية  .


وخلال فعاليات الورشه تناقش الدكتور علاء حسن مع الحضور حول آليات خطة عمل وحدات السكان وكيفية اعداد تقارير التعداد السكانى بما يساعد متخذي القرار في إتخاذ خطوات إيجابية تساهم في حل القضية   واستمع الى بعض الأفكار والمقترحات التى قدمها عدد من الحضور بشأن القضية السكانية وبحث امكانية تنفيذها .


جدير بالذكر ان " مشروع تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية " يتم تنفيذه بالتعاون بين وزارة التنمية المحلية والمجلس القومي للسكان ومركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء وصندوق الامم المتحدة للسكان بهدف دعم محافظات المشروع الخمسة دعما كاملا لتحقيق الأهداف المنشوده منه والوصول الي مستوي معيشة افضل للمواطن من خلال السيطرة علي النمو السكاني بالمحافظات المستهدفه .

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل