د. رانيا المشاط تعلن تفاصيل الشراكات الدولية للوزارة مع كبرى المؤسسات العالمية للترويج لمصر 

أعلنت مساء امس الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة عن تفاصيل الشراكات الدولية التي قامت الوزارة بالتعاقد عليها مع مؤسسات ترويج وتسويق عالمية متخصصة في مجالات متعددة لتكتمل عناصر محور الترويج والتنشيط ببرنامج الإصلاح الهيكلى لتطوير قطاع السياحة


وتؤكد: الهدف من هذه الشراكات تنويع منصات الترويج وتحديث آليات التسويق وتقديم مصر للعالم بصورة حديثة وعصرية

 

 وتتضمن هذه المؤسسات : شركة Beautiful Destination العالمية، وشبكة CNN العالمية التي كانت وزارة السياحة قد أعلنت عن تفاصيل شراكتها في مايو الماضي، وشركة Ctrip الصينية، ومؤسسة Discovery العالمية، ومجموعة إكسبيديا Expedia العالمية ، وشركة Isobar، يأتي ذلك في إطار سعي وزارة السياحة لتنويع منصات الترويج وتحديث آليات التسويق لمصر وهو أحد الركائز الرئيسية التى يعتمد عليها محور الترويج والتنشيط ببرنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة لتقديم صورة معاصرة وغير نمطية لمصر. 


وقد حضر الحفل الذى أقيم بهذه المناسبة جيرمي جونسي مؤسس شركة Beautiful Destination العالمية،  واماندا وانج مدير عام التسويق والمبيعات للوجهات العالمية بمجموعة Ctrip ، واماندا تورنابول نائب الرئيس والمدير العام بمنطقة الشرق الاوسط وافريقيا بمؤسسة Discovery العالمية، والسيدة ميريام يونس مدير تطوير الأعمال في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا والهند بمجموعة Expedia العالمية ، وطارق الداعوق المدير التنفيذي لشبكة Dentsu Aegis في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي تتبعها شركة Isobar. 


كما حضر المهندس أحمد يوسف رئيس الهيئة المصرية العامة لتنشيط السياحة، وعدد من كبار المسئولين من مختلف الوزارات والهيئات وأحمد الوصيف رئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية ورؤساء الغرف السياحية الخمسة وبعض قيادات وزارة السياحة، إلى جانب عدد من الإعلاميين والكتاب والشخصيات العامة.


وقد قام مسئولو كل شركة بتقديم عرضا تقديميا عن الشركة وجوانب من شراكتها مع وزارة السياحة.


ومن جانبها أكدت الدكتورة رانيا المشاط علي اعتماد الوزارة على إقامة شراكات متعددة للترويج لمصر بصورة جديدة مما يعطى لآليات الترويج مزيد من المرونة من خلال الاستعانة بالتقنيات والاساليب التسويقية الحديثة، وتطويع المحتوى التسويقي ليتلاءم مع كل سوق سياحي على حدة، ويساهم في فتح أسواق سياحية جديدة، ويجعل الحملات الترويجية أكثر فاعلية في الاسواق المستهدفة.


وأشارت الوزيرة الى أن الهدف من إقامة مثل هذه الشراكات هو جذب شرائح مختلفة من السائحين وتغيير الصورة النمطية للسياحة المصرية أمام العالم لرفع القدرة التنافسية لقطاع السياحة المصري، وتقديم مصر للعالم بصورة حديثة وعصرية، وإلقاء مزيد من الضوء على ما تتمتع به مصر من تنوع في مقاصدها السياحية المعروفة منها والفريدة، إلى جانب ابراز ما يتمتع به الشعب المصري من حسن الاستقبال وكرم الضيافة.


وأضافت الوزيرة أن كل هذا يأتي في ضوء محور الترويج والتنشيط ببرنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة وركائزه الثلاثة وهم People to People والتي تهدف الى تقديم مصر للعالم ليس فقط كوجهة سياحية معاصرة ولكن ايضًا تسليط الضوء على التنوع الذي يتمتع به الشعب المصري، والدعاية لكل محافظة سياحية على حدة مثل أسوان والاقصر وسهل حشيش وشرم الشيخ ومرسى علم Branding by Destination؛ والترويج لافتتاح المتحف المصرى الكبير GEM2020.


وخلال الحفل تحدثت الوزيرة عن رؤية وزارة السياحة والتى تهدف الي تحقيق تنمية سياحية مستدامة لرفع القدرة التنافسية للقطاع، وتتماشى مع الاتجاهات العالمية، مشيرة الي أن الوزارة تعتمد في حملتها الترويجية لمصر على تحديث آليات الترويح من خلال استخدام التكنولوجيا الحديثة والمنصات الرقمية، لتواكب المتغيرات المتلاحقة في قطاع السياحة عالميا، لافتة الي أن آليات الترويج الحديثة تعتمد علي الحكاية والمكان، وليس علي الصورة فقط؛ مشيرة إلى ان السائح يبحث الآن عن معايشة تجربة جديدة.


وأوضحت أن الوزارة تعمل على التركيز على الاستعانة بالتقنيات والمنصات الرقمية الهامة لما لها من قدرة كبيرة على جذب شرائح متنوعة من المتابعين لها، خاصة من جيل الشباب الذي اصبح يعتمد على هذه المنصات لتخطيط رحلاتهم ومنها مواقع التواصل الاجتماعي . 


وأشارت الوزيرة الي التقدير الإيجابى للعديد من المؤسسات الدولية والتقارير الدولية للطفرة والتطور الذى يشهده القطاع، حيث أصبحت مصر تتصدر عناوين الصحف والمجلات العالمية؛ فقد قامت العديد من وسائل الإعلام الأجنبية خلال الفترة الأخيرة بإبراز المقومات السياحية والأثرية التي تتمتع بها مصر، منها مجلة كوندي ناست Conde Nast Traveller السياحية الأمريكية وشبكة CNN العالمية وموقعTrip Advisor ومجلة Travel & Leisure الأمريكية العالمية ومجلة التايم Time، و Financial times، وصحيفة Independent البريطانية.


ومن جانبه رحب المهندس أحمد يوسف رئيس الهيئة المصرية العامة لتنشيط السياحة بالحضور، مؤكدا على أهمية الشراكات الدولية التي سيتم الإعلان عنها اليوم والتي تهدف للترويج لمصر بصورة مختلفة وجذب شرائح مختلفة من السائحين.


وأشار المهندس أحمد يوسف الي التعاون الكامل مع القطاع السياحى الخاص الممثل بالاتحاد المصرى للغرف السياحية والغرف السياحية الخمس لوضع خطة متكاملة للترويج والتسويق لمصر بالتوافق مع القطاع الخاص.


وأعرب جيرمى جونسى مؤسس شركة Beautiful Destination عن سعادته بالتعاون مع وزارة السياحة والترويج لمصر عبر منصات الشركة المختلفة، واشار الى ان الشركة وضعت استراتيجيتها الترويجية لمصر في ضوء برنامج الاصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة الذي اطلقته وزارة السياحة المصرية، وأضاف: "نحن نعمل معًا منذ بداية العام في إطار شراكة وثيقة مع وزارة السياحة للترويج لمصر وقد قمنا بجمع بيانات عن الأسواق المستهدفة من قواعد بيانات شركتنا على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بنا."


وقال "لقد رأينا استجابة رائعة من المسافرين ومنشئي المحتوى في جميع أنحاء العالم الذين يشعرون بالحماس لزيارة مصر ومشاهدة كل ما تتمتع به، وفي الوقت الذي أصبحت معايشة التجارب والتواصل مع البيئة المحلية المحرك لجذب حركة السياحة ، فنحن نعتقد أن مصر في وضع استثنائي يمكنها من تعظيم هذا الحماس وخلق تجارب مميزة للأشخاص الذين يزورونها من جميع أنحاء العالم"


وأشار  جيرمى جونسى إلى إطلاق الوزارة مؤخرا لأول فيلم للحملة الترويجية People to People والذي أنتجته الوزارة بالشراكة مع الشركة بهدف إلقاء الضوء على الوجوه المصرية المختلفة وخصائص وسمات الشعب المصري. 


وكانت كاثي إيبال، نائب الرئيس لخدمات CNNالتجارية قالت في تصريحات سابقة : "نشعر بالسعادة لإقامة علاقة طويلة الأمد مع شريك مهم في مجال الابتكار". وتابعت: "هذه الشراكة الجديدة تأخذ عملنا في مجال العلامات التجارية مع وزارة السياحة المصرية إلى مستوى جديد يعمل على الاستفادة من التأثير الإيجابي لمنصات CNN، ومحتواها والتقنيات المستخدمة، لنعمل جاهدين على إطلاع العالم على جمال مصر والهوية الثقافية لشعبها ، نتطلع للعمل مع وزيرة السياحة الدكتورة رانيا المشاط وفريقها للوصول بهذه الحملة إلى أهدافنا".


ومن جانبها أشارت أماندا وانج Amanda Wang المدير العام لتسويق الوجهات السياحية في شركة CTRIP إلى النمو الكبير في أعداد السائحين الصينين الذين زاروا مصر خلال السنوات القليلة الماضية؛ حيث تعتبر مصر واجهة سياحية جاذبة في ظل ما تتمتع به من مقومات سياحية كثيرة وحضارة وثقافة مميزة ، مشيرة إلى أن إمكانية الحصول على تأشيرة الدخول عند الوصول ساعدت أيضا في زيادة أعداد السائحين الصينين.


وأضافت المدير العام لتسويق الوجهات السياحية في شركة CTRIP أن مدينة القاهرة كانت المدينة الأفريقية المفضلة لدى السائح الصيني العام الماضي، موضحة أن الشركة ستتعاون مع وزارة السياحة بصورة أكبر لتقديم منتجات سياحية فريدة ومتميزة للسائحين الصينيين.


وأعربت أماندا تورنبول نائب الرئيس والمدير العام بمنطقة الشرق الاوسط وافريقيا بشركة ديسكفرى عن سعادتهم بشراكتهم الجديدة مع وزارة السياحة المصرية لتعزيز العلاقات التي استمرت لسنوات، مشيرة إلى أن خبرات الشركة تتيح لهم إلقاء الضوء على الإمكانيات السياحية والاثرية التي تتميز بها مصر كجزء من العروض الترفيهية غير المسبوقة التي تقدمها الشركة للعالم.


وأعرب السيد طارق الداعوق المدير التنفيذي لشبكة Dentsu Aegis في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي تتبعها شركة Isobar عن سعادته وفخره بهذه الشراكة للترويج للسياحة المصرية وخلق محتوى رقمى مبتكر لها فى الوسائط الرقيمة حول العالم، لافتا إلى أن التسويق لمصر بصورة جديدة غير تقليدية يعد موضوعًا حيويا ببرنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة المصري الذي أطلقته وزارة السياحة المصرية، مشيرا الي تطلع الشركة من خلال هذه الشراكة مع وزارة السياحة الي العمل سويا لجذب قلوب وعقول المستكشفين حول العالم الذين يبحثون عن رحلتهم القادمة.


وأشار طارق الداعوق المدير التنفيذي لشبكة Dentsu Aegis في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي تتبعها شركة Isobar الي أن المسافرين الآن أصبح لديهم رغبة في معايشة سلسلة تجارب كاملة خلال سفرهم، وأصبحوا يبحثون عن المحتوى الذي يلهمهم والخبرات التي تخلق دافع لديهم للسفر وإقامة علاقات اجتماعية جديدة ومعايشة المغامرات.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل