رئيس جامعةطنطا: تدشين مستشفى 900900 بالمحلة ملحمة لأبناء الغربية

نظمت جامعة طنطا ‏حفل إطلاق مؤسسة أصدقاء جامعة طنطا “مستشفى 900900 ‏"بحضور ‏نواب رئيس الجامعة،  ‏‏ورؤساء الجامعة السابقين ،وعمداء الكليات ومديرو المستشفيات الجامعية،

نسعى لدعم رؤية مصر للتنمية المستدامة ‏وخدمة المرضى في محافظات الدلتا..
إعجاز يتحقق في 4 شهور ... وتحويل الحلم إلى حقيقة..
دخلنا في سباق مع الزمن وانهينا كافة الإجراءات خلال 4 شهور..‏المستشفى تم تصميمه بمواصفات عالمية بطاقة استيعابية 600 سرير و30 غرفة عناية مركزة

نظمت جامعة طنطا ‏حفل إطلاق مؤسسة أصدقاء جامعة طنطا “مستشفى 900900 ‏"بحضور ‏نواب رئيس الجامعة،  ‏‏ورؤساء الجامعة السابقين ،وعمداء الكليات ومديرو المستشفيات الجامعية، والاعلامى ‏أحمد المسلماني ممثل مجلس أمناء المؤسسة، ‏ومصطفى زمزم رئيس مجلس أمناء مؤسسة صناع الخير وعضو المؤسسة ، والدكتور عبد الهادي القصبي، والمهندس محمود الشامي عضو مجلس النواب، ولفيف من الشخصيات العامة وقيادات الأجهزة التنفيذية، وأعضاء مجلسى النواب والشيوخ، ورجال‏ الأعمال بالمحافظة وعدد من الإعلاميين والصحفيين.


أكد الدكتور محمود ذكى ‏رئيس جامعة طنطا، أن تدشين ‏مؤسسة أصدقاء جامعة طنطا لإنشاء مستشفى المحلة الجديد يعد مصدر فخر لكل أبناء إقليم الدلتا، كونه مشروع وطنى  وإنجاز أثبت قدرة المصريين على البناء والتعمير.

جاء ذلك ‏خلال كلمته في حفل التدشين الذى عقد بقاعة المؤتمرات الكبري بالمجمع الطبي بطنطا.

‏أشار رئيس الجامعة، أن فكرة إنشاء مستشفى 900900 تأتي في إطار تنفيذ استراتيجية التنمية المستدامة 2030 التى اطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي ‏رئيس الجمهورية ‏لتقديم خدمة طبية متميزة وبجودة عالية لأبناء إقليم الدلتا، ‏موضحًا أن المستشفى تم تصميمه بمواصفات عالمية .

وأشار رئيس الجامعة، أن حلم إنشاء المستشفى تحول ح فكرة وتحولت الفكرة إلى حقيقة، بإعلان التدشين في 4 شهور فقط اختصارًا للوقت الذى قدر ب 18 شهر ، حيث بدأ العمل الفعلى في التنفيذ بداية من تخصيص الأرض مرورًا بعمل الرسومات الهندسية، حتى إنشاء ‏مؤسسة أصدقاء جامعة طنطا والتى ستتولى تمويل المستشفى.
 
وقال الدكتور ‏محمود ذكى، أن حب الوطن وتلاحم كافة الأجهزة المعنية كان السبب الرئيسي وراء بدء تنفيذ هذا المشروع الوطنى الذي سوف يخدم محافظة الغربية والمحافظات المجاورة.

وأوضح، أن المشروع الجديد سيتم إنشائه على 3 مراحل بإجمالي مسطحات بنائية 12 آلاف متر مربع، ‏بتكلفة تتجاوز المليار جنيه، ويتكون المشروع من 3 مباني المبنى الأول يضم مستشفى الطوارئ والمبنى الثاني يضم مستشفى الولادة والأطفال، والمبنى الثالث يضم مستشفى الرعاية الصحية بطاقة استيعابية 600 ‏سرير.

وتزامنًا مع شهر رمضان، طالب الدكتور محمود ذكى رجال الأعمال والجمعيات الخيرية والأفراد وهيئات المجتمع المدني للتكاتف من أجل تحقيق حلم بناء المستشفى، في إطار المشاركة المجتمعية، لتوفير الخدمات الطبية المتميزة واللائقة لأبناء الغربية والمحافظات المجاورة والتبرع علي حساب المستشفي الجديد في البنك الأهلي باسم ‏مؤسسة أصدقاء جامعة طنطا.



يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل