"سويوز" الحاملة للروبوت "فيودور" تلتحم مجددا بمحطة الفضاء الدولية

أفادت وكالة "ناسا" الأمريكية بأن المحاولة الجديدة لالتحام المركبة "سويوز أم أس-14" الروسية الحاملة للروبوت الشبيه بالإنسان "فيودور" بمحطة الفضاء الدولية ستتم صباح الثلاثاء القادم.


وجاء في بيان صدر عن الوكالة: "من المخطط أن تنفذ المركبة الروسية "سويوز" غير المأهولة محاولة ثانية للالتحام (بمحطة الفضاء) في الساعة 6:12 صباح الثلاثاء بتوقيت موسكو، لكن هذه المرة سيتم الالتحام بالعقدة الخلفية لوحدة "زفيزدا" لمحطة الفضاء الدولية. وتم فحص عمل نظام التقارب والالتحام "كورس" على أساس وحدة "زفيزدا"، وهو يعمل بشكل ممتاز".

وأعلنت الوكالة سابقا أن طاقم محطة الفضاء الدولية سيقوم في الليل من الأحد إلى الاثنين بإعادة التحام المركبة الفضائية "سويوز أم أس-13" من وحدة "زفيزدا" إلى وحدة "بويسك" للجزء الروسي من المحطة، وذلك لتقديم مكان لالتحام المركبة "سويوز أم أس 14" بالمحطة.

وتم انطلاق المركبة الفضائية الروسية "سويوز أم أس-14" الحاملة على متنها الروبوت الشبيه بالإنسان "فيودور" من قاعدة "بايكونور" الفضائية بكازاخستان في 22 أغسطس الماضي. وكان من المتوقع أن تلتحم المركبة صباح أمس السبت بوحدة "بويسك" في الجزء الروسي من محطة الفضاء الدولية. وتوقفت عملية التحام السفينة بالمحطة أثناء عملية التقارب على مسافة 99 مترا، ثم بدأت المركبة بالابتعاد عن المحطة لمسافة أمنة. وقال مركز إدارة الرحلات الجوية الروسي إن سبب فشل عملية الالتحام يعود إلى خلل في عمل نظام التقارب "كورسك".







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل