احباط جلب شحنة مخدرات بـ 23 مليون جنيه قبل ادخالها

ضربة جديدة لمافيا " الكيف "ضبط تشكيل عصابى من جنسيات مختلفة بالاموال قبل اتمام الصفقة
اللواء علاء سليم مساعد اول الوزير وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن الإسكندرية
اللواء علاء سليم مساعد اول الوزير وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن الإسكندرية

مصدر أمنى : نواجه حرب مع اعداء الوطن مهما كلفنا من تضحيات  

 

نجحت الادارة العامة لمكافحة المخدرات فى توجيه ضربة موجعة لتشكيل عصابى واحباط مخططه الاجرامى فى جلب شحنة مخدرات من خارج البلاد لترويجها على عملائهم من تجار التجزئة .. تم القبض على اثنين من المتهمين بالاسكندرية وبحوزتهما حوالى 23 مليون جنيه قبل تحويلها للخارج مقابل شراء صفقة " الكيف " .. اعترفا المتهمان بجريمتهما وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التى تولت التحقيق .

تنفيذا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية بضرورة الاستمرار فى رصد العناصر الاجرامية فى شتى المجالات وخاصة تجار المخدرات الذين يقومون بجلب وتهريب السموم بكافة انواعها لتدمير المواطنين وخاصة الشباب الذين يسقطون فريسة لاعمالهم الشيطانية لتحقيق ثروات مادية بطرق غير مشروعة .

وردت معلومات سرية للواء مجدى السمرى مساعد وزير الداخلية مدير الادارة لمكافحة المخدرات  تؤكد قيام تشكيلاً عصابياً تخصص نشاطه الاجرامى فى جلب شحنات كبيرة لمخدر الحشيش من خارج البلاد والإتجار بها واعتزامه على شراء صفقة بمبالغ مالية كبيرة خلال الايام القليلة القادمة فى سرية تامة متوهمين ان احد لن يكشف سرهم .

بإجراء التحريات التى قادها اللواء معتز توفيق وكيل الادارة العامة لمكافحة المخدرات تم التأكد من صحة المعلومات حيث تم رصد إثنين من عناصر التشكيل يحملان جنسية إحدى الدول العربية ومقيمان بدائرة قسم شرطة ثان العامرية بالإسكندرية وانهما فى طريقهما بكمية من المخدرات لعرضها على عملائهما كعينة للصفقة القادمة والتى تقدر قيمتها بملايين الجنيهات .

بعد اتخاذ الاجراءات القانونية والتنسيق مع قطاع الأمن العام باشراف اللواء علاء سليم مساعد اول الوزير وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن الإسكندرية وقوات الأمن المركزى والإدارة العامة لتدريب كلاب الأمن والحراسة تم ضبطهما فى أحدالاكمنة باشراف اللواء محمود ابو عمره مدير المباحث الجنائية بوزارة الداخلية أثناء إستقلالهما سيارة أمام مسكنهما بالعامرية وحاولا فى البداية التماسك والتظاهر بعد وجود ممنوعات معهما وبتفتيشهما والسيارة والمسكن عثر على مبالغ مالية بلغت 22 مليون و250 ألف جنيه  و الف 26 دولار أمريكى و 6 الاف دينار ليبى وكمية من مخدر الحشيش ةإسورة ذهبية  و5 هواتف محمولة .

بمواجهة المتهمان اعترفا بحيازتهما للمواد المخدرة بقصد عرضها على عملائهما كعينة للإتفاق على الشراء والمبالغ المالية من حصيلة بيع المواد المخدرة  وأنهما فى طريقهما لتحويل تلك المبالغ المضبوطة خارج البلاد لجلب شحنات أخرى من تلك المواد وعقد صفقات  مع كبار مهربى السموم  وإستخدامهما للسيارة فى عملية النقل والترويج والهواتف المحمولة للإتصال بعملائهما ولم يتوقعا رصد الاجهزة الامنية لهما وتتبعهما لتنهار احلامهما خلف اسوار السجن وجارى ضبط باقى عناصر التشكيل .. تم احالتهما الى النيابة التى أمرت بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات مع مراعاة التجديد لهما فى الميعاد لحين احالتهما الى محكمة الجنايات بتهمة جلب المواد المخدرة والاتجار فيها ولا يزال التحقيق مستمرا .

من جانبه أكد مصدر أمنى بان يقظة رجال الامن بالادارة العامة للمخدرات تمكن خلالها الايام القليلة الماضية من ضبط واحباط عشرات جرائم الجلب والتهريب للسموم بكافة انواعها ومنها اكبر شحنة لمخدر الهيروين وزن 2 طن تقدر بـ 2 مليار جنيه واخرى لمخدر الحشيش بملايين الجنيهات وذلك لحماية ابناء الوطن من معدومى الضمير اعداء الوطن الذين يتم التعامل وفقا للقانون مهما كلفهم ذلك من تضحيات .






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل