طلاب أسرة حورس بقنا يوزعون الهدايا لدعم أطفال مستشفى سرطان الأقصر  

إستقبل مستشفى سرطان الأطفال التخصصى بالصعيد فى محافظة الأقصر طلبة وطالبات أسرة حورس بجامعة جنوب الوادى بمحافظة قنا، وذلك لتقديم الدعم المعنوى والهدايا للأطفال الذين يتلقون العلاج داخل المستشفى الجديدة.
 


وإستقبل مسئولى المستشفى طلاب أسرة حورس بقنا، وسط تطبيق الإجراءات الإحترازية والوقائية لحماية الجميع من العدوى بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، والذين إلتقطوا صوراً تذكارية داخل أقسام المستشفى المختلفة وقدموا الهدايا للأطفال داخل المستشفى للترويح عنهم خلال تلقيهم جرعات العلاج المختلفة، للتأكيد على الترابط المجتمعى لدعم أطفال الصعيد فى مسيرتهم لمحاربة السرطان.
وفى نهاية الزيارة قام طلبة وطالبات أسرة حورس بالتبرع بالدم لصالح المستشفى في بنك الدم للمساهمة فى دعم الحالات التى تتلقى العلاج داخلها، كما إلتقطوا صوراً تذكارية أمام حائط الشفاء ووعدوا بجمع تبرعات جديدة لعمل خرطوشة بإسم الأسرة داخل أروقة المستشفى مستقبلاً.
ومن  جانبه يقول الأستاذ محمود فؤاد المدير التنفيذي لمؤسسة شفاء الأورمان، أن تلك الزيارات لمستشفى سرطان الأطفال التخصصي بالصعيد، تمثل دعم معنوى كبير لصالح الأطفال الذين يتلقون العلاج المجانى داخلها وذلك لمساعدتهم نفسياً في مسيرتهم العلاجية فالطفل يحتاج دعم معنوى وترفيه دائم من الجميع لتحسين حالته النفسية وزيادة قابلية العلاج المقدم له من إدارة المستشفى.
ويضيف محمود فؤادالمدير التنفيذي لمؤسسة شفاء الأورمان بالأقصر، إنه في خطوة مميزة أقدم المستشفى على دعم المرحلة الثالثة والتشغيل التجريبي لمستشفى سرطان الأطفال التخصصي بالصعيد، عبر تشكيل فريق من الأطباء ذوى الخبرات العالمية لخدمة أطفال الصعيد وعلاجهم من السرطان، حيث يقود فريق العمل بالمرحلة الجديدة لأورام الأطفال الدكتور محمود زمبيلي رئيس قسم الأطفال، وهو مدرس أورام الأطفال بجامعة أسيوط وزميل جامعة واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية فى طب أورام الأطفال وزراعة النخاع، وحالياً إستشارى أورام الأطفال فى مستشفى شفاء الأورمان بالأقصر.



يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل