عرض مشروع تحديث المخطط الاستراتيجي للتنمية العمرانية للقليوبية والملامح التنموية

عقدت لجنة تخطيط أنشطة التنمية العمرانية التابعة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية، اجتماعًا،بمقر الهيئة العامة للتخطيط العمراني،  عبد الحميد الهجان  محافظ القليوبية، والسيد المهندس علاء الدين عبدالفتاح رئيس الهيئة العامة للتخطيط العمراني رئيس الأمانة الفنية للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية، والمهتدسة راندة جلال استشاري المشروع، وأعضاء اللجنة الممثلين عن وزارات الدفاع والتجارة والصناعة والسياحة والاستثمار والجهاز القومي للتنسيق الحضري.

بالإضافة إلى المركز الوطني لتخطيط استخدامات أراضي الدولة، وذلك لعرض أعمال مشروع إعداد «تحديث المخطط الاستراتيجي للتنمية العمرانية لمحافظة القليوبية والملامح التنموية لمراكزها.. في ضوء اعمال المخططات على المستوى القومي والإقليمي والمحافظات".

أوضح المحافظ أن أهمية الاجتماع في إطار أعمال اللجنة النوعية لتخطيط أنشطة التنمية العمرانية التابعة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية، والصادرة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم (2133) لسنة 2009، والتي تضطلع بمجال أعمال المخططات الاستراتيجية على المستوى القومي والإقليمي والمحافظات، حيث يتم بها مناقشة المشروعات مع أعضاء اللجنة (ممثلي الوزارات ذات الصلة)، وإبداء الرأي تمهيدًا لاستيفاء ما يلزم من مقترحات والعرض على المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية للاعتماد.

وقد ناقش الاجتماع موجهات التنمية في المحافظة استنادًا لما تم في المخطط السابق للمحافظة عام 2015، وأهم المتغيرات التي طرأت على المحافظة، وذلك بتحديد قضايا وفرص التنمية الواعدة على كافة ارجاء المحافظة فى قطاعات التنمية الزراعية والصناعية والسياحية بالإضافة إلى قطاعات البنية الأساسية و التى يتأتى فى مقدمتها الطرق والنقل والمرور.

كما تم عرض مقومات التنمية في المحافظة والميزات التنافسية بكافة قطاعات التنمية بالمحافظة، ومنها الزراعية والصناعية والسياحية والخدمية، والتي يمكن أن تصل من المحلية إلى العالمية، بالإضافة إلى عرض قضايا ومقومات التنمية العمرانية بالمحافظة والحلول المستقبلية، في إطار الرؤية المستقبلية للمحافظة ومراكزها التنموية.

ومن منطلق دور المراكز و التى تمثل أهم الوحدات التنموية الإقليمية على مستوى المحافظة فقد تم  إعداد تقارير خاصة لكل مركز من مراكز المحافظة له لعرض ملامحه التنموية ودوره فى تحقيق رؤية المحافظة وكذلك أهم المقومات به و التى أثمرت عن حزمة من المشروعات التنموية فى كافة القطاعات الاقتصادية، كما تم عرض نموذج لاحدها يتمثل فى مركز بنها.

وفي نهاية الاجتماع أبدى ممثلي بعض الجهات والوزارات ذات الصلة اقتراحاتهم وتوصياتهم على أعمال المشروع، حيث سيتم تضمين المقترحات والتوصيات في ما يتم الانتهاء منه من أعمال المخطط تمهيدًا للعرض على المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية للاعتماد.

 



يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل