عميد طب القناة : تطوير الخدمة العلاجية بمستشفيات الجامعة لخدمة خمس محافظات

أكد الدكتور اسامة عنتر عميد كلية الطب بجامعة قناة السويس أن هناك مشروعات كبرى يتم العمل بها على قدم وساق وذلك لإتمام تجهيزها سوف تحدث طفره كبير بالجامعة وهى مبنى مدرجات ومصنع الأدوية التعليمى

و يقام  على ثلاث أدوار بمساحة ٢٢٠٠ متر يضم الدور الأرضي مدرجين سعة المدرج ٢٥٠ طالب وطالبة بالإضافة إلى مصنع الادوية الذى يقام على طابقين

أكد  عميد طب قناة السويس  أنه سيتم عمل ثلاث خطوط  انتاج وان هذا المصنع سيعمل  بالنظام البريطانى فى مراقبة الجودة بحوائط زجاجية وذلك حتى يتمكن الطلاب من مشاهدة  ما يحدث داخل المصنع الذي  يعد نموذج محاكاة للطلاب وتدريب وذلك بهدف تأهيل الطلاب لتلبية احتياجات سوق العمل إلى جانب صيدلية تعليمية على دورين ويضم المبنى مكاتب إدارية ومخازن أدوية. 

و اكد الدكتور اسامة عنتر عميد كلية الطب بجامعة قناة السويس ان تلك المشروعات التنموية التي تهدف الي تطوير الخدمة العلاجية المقدمة لاهالي منطقة القناة وسيناء لمواجهة الضغط المتزايد علي المستشفي العام التابع لوزارة الصحة .

واضاف انة تم تكليف اعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والنواب والتواجد حسب الجداول بقسمى الطوارئ والعمليات  وان العمل بقسم الطوارئ مشروطاً بوجود استاذ بكل تخصص وضرورة المرور علي الطوارئ يوميًا لمدة ١٢ ساعة مما ينعكس إيجابياً علي الأداء الخدمي العام بجانب مد العنل بالعيادات الخارجية علي فترتين في جميع التخصصات باجر رمزي  وبأطباء علي مستوى عالي من الكفاءة لمواجهة الضغط المتزايد علي المستشفيات 

 

واضاف عنتر تم افتتاح  عملية تطوير مجمع العنايات المركزة الجديد ويستوعب ٣٦ سرير منهم ٤ أسرة عزل وتم تزويدة بماكينات للغسيل الكلوى لمواجهة الضغط المتزايد من مرضي اقليم القناة وسيناء وجار الانتهاء من تطوير وتجديد وحدة العناية المركزة القديمة بسعة ١٦ سرير واعدادها لاستقبال حالات مرضي القلب وجراحات القلب والصدر 

واضاف الدكتور اسامة عننر عميد كلية الطب بجامعة القناة ان ادارة الجامعة افتتحت ايضاً وحدة العناية المركزة لمرضي الكبد وتتكون من ٧ أسرة لخدمة المرضي المصابين بالغيبوبة الكبدية بمختلف درجاتها .

ويضم المستشفي الجامعي ايضاً

وحدة السكتة الدماغية وتضم خمسة أسرة مجهزة لعلاج مرضي السكتة الدماغية الانسدادية الحادة بأحدث الطرق العلاجية وتعتبر الوحدة الأولي من نوعها بأقليم القناة وشرق الجمهورية 

وايضاً في اطار تطوير الخدمة العلاجية المقدمة لابناء منطقة القناة ولاول مرة بالمستشفي الجامعي تم افتتاح وحدة الاخصاب المجهرى والتي طال انتظارها لاكثر من ١٩ عاماً وتقدم الوحدة خدمة متكاملة وبأسعار زهيدة للمرضي واجراء عمليات الحقن المجهرى واطفال الانابيب والتلقيح الصناعي والفحص الوراثي للأجنة وتجميد الأجنة والحيوانات المنوية والبويضات .بجانب تطوير وحدة الحضانات ومضاعفة عددها لتصبح ٢٢ حضانة وزيادة عدد اجهزة التنفس الصناعي وجهاز اشعة متنقل . 

بجانب تطوير وتوسعة قسم الطوارئ بالمستشفي الجامعي لمواجهة الاعداد المتزايدة من المرضي ومصابي الحوادث ودعم القسم بجهاز اشعة لتخفيف الضغط علي المستشفي داخلياً .والانتهاء من تجهيز وحدة الطب النفسي وتطوير قسم الرمد وانشاء عيادات تخصصية جديدة وتأسيس مركز اقليمى لتدريب اطباء النساء والتوليد بأحدث التقنيات بما يفيد المرضي والاطباء وعيادة الطب المهنى والسلامة الصحية وعيادة لاورام الكبدالسرطانية 

وقال الدكتور اسامة عنتر ان قسم العمليات يشهد تطويراً شاملاً بزيادة عدد ٩ كبسولات عمليات مجهزة بأحدث الاجهزة الجراحية بتكلفة ٤٢ مليون جنية وانشاء مستشفي متخصص للكلي وجاري الانتهاء من انشاء مجمع شامل للصيدليات ومركز للامراض المعدية والذي يمثل صرحاً طبياً في هذا المجال 

وهناك مشروعات في المستقبل نحلم بتحقيقها وهي مجمع منفصل للعيادات الخارجية مكون من ثلاثة ادوار  ومستشفي مستقل للطوارئ حيث تقدم مستشفيات جامعة قناة السويس الخدمة الطبية احوالي ٣ مليون مواطن بمنطقة القناة وسيناء ونطراً اوجود عجز صارخ في عدد اسرة الطوارئ واسرة العناية المركزة نسعي لانشاء مستشفي خاص للطوارئ ويقدم خدمات الطوارئ المتقدمة مثل جراحة الاعصاب والاوعية الدموية وهي خدمات لايقدمها سوى المستشفيات الجامعية فقط لما تملكة من الكوادر الطبية والاكاديمية ومايؤهلها لتقديم خدمات طبية متخصصة ومواكبة التطور العلمى في تقديم هذة الخدمات . 

وقال الدكتور اسامة عنتر ان كلية الطب بجامعة قناة السويس لديها توجه عام نحو انشاء مستشفيات متخصصة لمواكبة تطور وتشعب العلوم الطبية لذا يتم التفكير في انشاء مستشفيات متخصصة  للاطفال والحروق والنساء والتوليد وجراحات الاورام والعظام والتجميل وامراض وجراحات الجهاز الهضمي والكبد.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل