فرج عامر: تقرير هارفارد للتنمية يؤكد نجاح سياسات الإصلاح الاقتصادى

وصف المهندس محمد فرج عامر رئيس لجنة الصناعة بمجلس النواب التقرير الذى اصدرته أصدرته مؤسسة هارفارد للتنمية الدولية


واكدت فيه ان الاقتصاد المصرى ينمو بمتوسط 6.8% سنوياً حتى عام 2027، ليصبح ضمن أسرع الاقتصادات نمواً على مستوى العالم، متفوقاً بذلك على معدل النمو الاقتصادى فى عدد من الدول، كالصين وفيتنام بانه دليل قاطع على نجاح سياسات الاصلاح الاقتصادى التى قادها الرئيس عبد الفتاح السيسى بنفسه بكل كفاءة واقتدار رغم اثارها السلبية على شعبيته

 

وقال " عامر " فى بيان له اصدره اليوم ان اى قائد على مستوى العالم يحب ان تزداد شعبيته ولكن الرئيس السيسى لم ينظر الى شعبيته وجعل هدفه الدئيسى إنقاذ مصر من الأوضاع الاقتصادية الصعبة التى كانت تمر بها بعد العام الأسود من حكم جماعة الاخوان الارهابية مؤكدا ان الشعب المصرى العظيم لم يتردد لحظة فى تنفيذ سياسات الاصلاح الاقتصادى ووقف صفا واحدا خلف الرئيس السيسى حبا وتقريرا له ولسياساته الهادفة الى تحقيق المكانة الاقتصادية التى تستحقها مصر على الخريطة الاقتصادية العالمية وقال المهندس محمد فرج عامر  أن التقرير الدولى استند إلى مقياس واحد يتمثل فى «التركيبة الاقتصادية»، التى تعكس مدى التنوع والتطور فى القدرات الإنتاجية المضمنة فى صادرات كل دولة.

 


مشيرا الى ان أن ما يجمع بين عدد من الدول، منها مصر والصين وفيتنام، باعتبارها أسرع الدول نمواً وفق التوقعات، ليس أنها تتشارك نفس المستوى التعليمى أو المنطقة الجغرافية أو الدين أو أى مقياس لجودة المؤسسات، ولكن كل واحدة من هذه الدول تمتلك قدراً أكثر تطوراً من المعرفة المتخصصة أكثر مما هو متوقع، والدخل بها من شأنه أن يدفع التنوع والنمو.

 


وان مصر احتلت المرتبة الـ68 ضمن مؤشر «التركيبة الاقتصادية» موضحا ان التقرير أشار الى أنه بالمقارنة بعقد سابق، فإن الاقتصاد المصرى أصبح أكثر تنوعاً، ليرتفع بمقدار درجتين فى المؤشر المذكور، لافتاً إلى أن الدافع وراء ذلك التحسن يتمثل فى تنوع صادراتها، وأن مصر مؤهلة للاستفادة مستقبلاً من العديد من الفرص لتنويع إنتاجها باستخدام معرفتها الحالية.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل