لجنة ثالثة تحقق في مخالفات إدارة فرير مصر الجديدة! بالصور

في مسلسل مواجهة مخالفات إدارة مدرسة الفرير بمصر الجديدة، صعدت وزارة التربية والتعليم من تحقيقاتها ضد الإدارة، حيث شكلت لجنة ثالثة بعدما تم رصد مخالفات منوعة، قدم بها عدد كبير من أولياء أمور تلاميذ المدرسة شكاوى كثيرة بالوزارة والمديرية والإدارة .



في مسلسل مواجهة مخالفات إدارة مدرسة الفرير بمصر الجديدة، صعدت وزارة التربية والتعليم من تحقيقاتها ضد الإدارة، حيث شكلت لجنة ثالثة بعدما تم رصد مخالفات منوعة، قدم بها عدد كبير من أولياء أمور تلاميذ المدرسة شكاوى كثيرة بالوزارة والمديرية والإدارة .

 

ويتابع أولياء الأمور وجهات رقابية عديدة الموقف، ويطالبون لجان التحقيق بضرورة تقديم تقارير رسمية بما رصدوه من مخالفات إدارية ومالية وتربوية.
 
فيما تواصل النيابة والرقابة الإدارية وجهات أخرى النظر في ملف مخالفات إدارة المدرسة، وأكدت من ضمن لجان التحقيق أن البطريركية والمطرانية بدأت في مواجهة إدارة المدرسة ، لتبرئة نفسها منها، ومن المقرر تسفير الممثل القانونى لصاحب المدارس لتغييره، بعدما أثبتته الجهات الحكومية من مخالفات.
 
وتدعى الإدارة إنها تتعرض لما أسمته حملة ممنهجة لتشويه سمعتها، وهى أساسا ليست لها خبرة بمجال المدارس، خاصة إنها استبعدت الكفاءات من القيادات والمدرسين والموظفين، والأكثر من ذلك إنها في موقف غريب لجأت لمن وصفتهم بأولياء أمور للدفاع عن زيادات تصل ل١٠٠٪ في المصاريف، والغاء القسم الفرنساوى التاريخى المؤسس للمدرسة، وتراجع المستوى التعليمى، وإلغاء المنهج الانجليزى المميز، وزيادات كبيرة جدا في التحويلات، دون مراعاة لكثافات الفصول ومستواها التعليمى، بخلاف المساس بالزى التاريخى المميز جدا للمدرسة.. كل هذه المخالفات دافع عنها من وصفوهم بأولياء الأمور، مما أضاف للأزمة مشهد جديد من الكوميديا السوداء، جعل أولياء الأمور الحقيقييون الخائفين على أبنائهم ومدرستهم، يشددون على ضرورة تغيير هذه الإدارة قبل بداية العام الدراسي بوقت كافي.
 






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل