محافظ شمال سيناء يؤكد على اهتمام الدولة بقطاع الصحة ويدشن جمعية لمرضى الأورام بالمحافظة

أكد الدكتور محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء على اهتمام الدولة بقطاع الصحة ، وخاصة علاج الأمراض المزمنة والسرطان وغيرها .. مشيرا الى جهود الدولة ومبادرة 100 مليون صحة التى أطبقها السيد الرئيس لعلاج المواطنين مجانا .

وأعلن المحافظ أثناء تدشين جمعية الرعاية المتكاملة لمرضى الأورام بشمال سيناء ( الليلة ) .. بحضور هشام الخولى نائب المحافظ ، أسامة الغندور سكرتير عام المحافظة ، الدكتور طارق محمد كامل وكيل وزارة الصحة ، سعدية محمود حسن مدير عام التضامن الاجتماعى ، محمد حسن درغام الراعى الرسمى للجمعية ، الدكتور صلاح سلام عضو المجلس القومى لحقوق الانسان وأمين عام الجمعية ،

 

المهندس عبد الجواد توفيق سالم المدير التنفيذى للجمعية ، هالة القصاص منسق الجمعية ، أعضاء مجلس ادارة الجمعية ، وعدد من رجال الأعمال والمتطوعين .. أن اهتمام الدولة بالصحة عموما وعلاج الأمراض المزمنة والأورام من أجل التخفيف عن المواطنين وأسر المرضى .. مشيرا الى تطوير وتجهيز مستشفى العريش العام وتزويدها بأحدث الأجهزة لفحص المواطنين وتقديم العلاج اللازم للحالات المرضية مجانا والسعى الى افتتاح قسم للأورام بها ، وكذا بروتوكول التعاون الطبى مع كليات الطب بالجامعات ،

 

والموافقة على افتتاح كلية للطب بجامعة العريش لتتولى تدريب وتعليم الكوادر الطبية بما يحقق صالح المواطنين . وعرض محمد حسن درغام الراعى الرسمى للجمعية جهود المجتمع المدنى من أجل التخفيف عن المواطنين وتوفير الرعاية اللازمة للمحتاجين فى كافة المجالات .. معلنا عن تبرعة بمقر الجمعية مجانا وتوفير استراحات للمرضى أثناء تلقى العلاج .

 

ومن جانبه .. استعرض الدكتور صلاح سلام عضو المجلس القومى لحقوق الانسان وأمين عام الجمعية مجالات عمل الجمعية وأهدافها للوصول بخدماتها العلاجية لكافة المرضى على مستوى المحافظة وخاصة غير القادرين .. مشيرا الى دعم المحافظ ، وأنه تم توفير أماكن لاستراحة المرضى أثناء العلاج بكل من العريش والاسماعيلية والقاهرة ..

 

الى جانب توفير مشروعات انتاجية لأسر المرضى ، وأن الجمعية وضعت خطة طموحة للنهوض بالخدمات المقدمة ورعاية جميع المرضى بلبعمل على زيادة رصيد الجمعية من التبرعات لتصل من 140 ألف جنيه حاليا الى 3 ملايين و 470 ألف جنيها من أجل تطوير الخدمة وتوفير الرعاية لجميع حالات الأورام بالمحافظة . وأضاف المهندس عبد الجواد توفيق سالم المدير التنفيذى للجمعية أن الجمعية ترعى حاليا 140 مريضا بالأورام وجارى زيادة التغطية لتشمل رعاية جميع الحالات ..

 

مشيرا الى اعداد منظومة معلومات متكاملة تتضمن حصر جميع الحالات المرضية وحالتها الاجتماعية لتوفير الرعاية لكافة الحالات ومساعدتها على تلقى العلاج ، وأنه جارى تطوير المنظومة ودعم الجهود الحكومية لاقامة وحدة للأورام بمستشفى العريش وتدريب الكوادر القائمة عليها عن طريق الجمعية والمعاهد العلمية والمستشفيات المتخصصة ، وأن تقدم الجمعية جزءا من نفقات العلاج للحالات التى لم يشملها التأمين الصحى أو العلاج على نفقة الدولة ..

 

الى جانب توفير وسيلة انتقال للحالات المرضية لتلقى العلاج فى المستشفيات خارج المحافظة ، وسيتم توفير نحو 45 % من التكلفة من خلال عائد المشروعات التى ستنفذها الجمعية ومن خلال البروتوكولات مع الجهات المانحة وتبرعات رجال الأعمال . وأعلن أن هناك نحو 350 حالة أورام على مستوى المحافظة ، وتسعى الجمعية اليهم لتشملهم مظلة الرعاية بالكامل ..

 

موضحا أنه طبقا للعينات التى أجرتها الجمعية تبين أن أغلب حالات الأورام هى سرطان الثدى للسيدات والجهاز الليمفاوى لدى الجنسين . وأشار الدكتور طارق محمد كامل وكيل وزارة الصحة الى تطوير مستشفى العريش العام وتزويدها بأحدث المعدات لعلاج كافة المرضى وفحص المواطنين وصرف العلاج اللازم لهم بالمجان وفقا لجهود الدولة ، وأن أعمال التطوير مستمرة لتشمل علاج الأورام بجلسات الاشعاع والكيماوى

 

. وأعلنت سعدية محمود حسن مدير عام التضامن الاجتماعى عن تقديرها لمساهمات منظمات المجتمع المدنى وتوفير الرعاية لبعض الفئات دعما لجهود الدولة فى هذا المجال .







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل