مخصص للحالات البسيطة.. أول مقر عزل يستقبل مصابي كورونا في الشرقية "صور"

أكد مصدر طبي بدء العمل في أول مقر تم تخصيصه لعزل كورونا والكائن بقرية شيبة بمركز الزقازيق، مشيرا إلى أن المقر استقبل عدد من المصابين من ابناء المحافظة كما استقبل امس عدد من المصابين من خارج المحافظة.

وأوضح مصدر طبي بمديرية الصحة بالشرقية  أن المقر مخصص لاستقبال الحالات المشتبه في إصابتها بالفيروس من أبناء محافظة الشرقية.


وأضاف أنه تم أمس استقبال عدد من الحالات من خارج كحالة استثنائية وسيتم التوقف عن استقبال حالات جديدة من خارج المحافظة خاصة أن المكان مخصص للتعامل مع الحالات البسيطة وليست الحرجة، لافتا إلى أنه في حال ظهور أي حالات حرجة داخل الشرقية واستدعى الامر نقلها إلى أحد مستشفيات العزل خارج المحافظة سيتم نقلهم على الفور .


فيما وثقت عدد من الممرضات أول يوم عمل لهم داخل المقر بالتقاط صورة سيلفي في إشارة للتأكيد على إلتزامهم بأداء مهام عملهم وواجبهم تجاه المرضى. 

وفي وقتا سابق،أعلنت  مديرية الصحة بالشرقية  الانتهاء من تجهيزات المقر استعداد لعزل أي حالات مشتبه بها في حالة حدوث أي مستجدات، وتم تجهيز القوي البشرية، من الفئات المختلفة، الأطباء، والصيادلة، والتمريض، والفنيين، والعمال، وغيرها لاستقبال أي حالات بعد التدريب المكثف لهم علي طرق مكافحة العدوي، والطرق الصحيحة لإرتداء الواقيات الشخصية المقررة بوزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية، وكيفية التعامل مع الحالات الفيروسية.

يذكر أن المبني الذي تم تجهيزه يتكون من ٧ أدوار، ويحتوي علي ٦٥ غرفة إقامة، ويسع لـ١٣٠ مريض، وتم توفير أجهزة المعمل، والأشعة، وعيادة طبية، والأدوية والمستلزمات، ومطعم، وأماكن استراحات مزودة بشاشات تليفزيونية.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل