مرتضى منصور: الأهلي نجح في حملته لإرهاب عمرو الجنايني

واصل مرتضى منصور رئيس الزمالك، هجومًا حادًا على إدارة الأهلي، بسبب رفضها تأجيل لقاء القمة بين الفريقين في الجولة الرابعة للدوري المصري، مؤكدًا أن هناك اعتبارات أمنية يكون لها الأولوية في اتخاذ القرار خارج سيطرة اتحاد الكرة.



وقال مرتضى في تصريحات تليفزيونية: "محمود الخطيب رئيس الأهلي لن تستشيره الدولة في كل قرار تتخذه فهو لاعب كرة لا يزيد عن أي لاعب، وهو يعلم جيدًا كيف فاز بجائزة الكرة الذهبية في قارة أفريقيا عام 1983 من مجلة فرانس فوتبول الفرنسية؟".

وأكد أنه لا يشغل باله بمسألة رفض الأهلي خوض لقاء الجونة يوم الأربعاء المقبل في الجولة الخامسة للدوري موضحًا أن الأهلي نجح في حملته لإرهاب عمرو الجنايني رئيس اتحاد الكرة.

وأضاف: "لو الخطيب تراجع عن قراره بعدم خوض لقاء الجونة سيخسر جماهيره، ومباراة القمة لن تتحدد بأهواء إدارتي الأهلي والزمالك بل بقرار الدولة ولن تقام يوم 28 أكتوبرتشرين الأول الجاري في الدوري وما يتردد في هذا الإطار غير صحيح بالمرة".

وأكد أن العدالة لن تتحقق إذا أقيم لقاء القمة يوم 28 أكتوبر الجاري، مضيفًا: "الأهلي حصل على راحة طويلة بينما لعب الزمالك عدة مباريات مهمة وهو ما يمنع إقامة المباراة في هذا التوقيت".







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل