ويحذر من أطماع تركيا في المنطقة

مرصد الإفتاء يدين التفجير الإرهابي لصهريج وقود بمدينة عفرين بريف حلب بسوريا

أدان مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة، التابع لدار الإفتاء المصرية، الهجومَ الإرهابي الذي شنته القوات الموالية للجيش التركي بالأراضي السورية مستهدفًا صهريج وقود في مدينة عفرين بريف حلب؛ ما أدى إلى سقوط 30 قتيلًا وعشرات المصابين حتى الآن.

كما أدان المرصد بشدة وقوع تفجير إرهابي بسيارة مفخخة، استهدف السوق الشعبي بمدينة عفرين، شمال غرب سوريا، بالقرب من مقر التجنيد، حيث تسيطر على مدينة عفرين فصائل موالية لأنقرة منذ مارس 2018، ضمن عملية غصن الزيتون التي أطلقها الجيش التركي.
 
وفي وقت سابق قالت قوات سوريا الديمقراطية إن طائرة تركية مسيرة استهدفت أحد المراكز الأمنية التابعة للقوات الكردية بمدينة عين العرب، اليوم الثلاثاء، مؤكدة أن قوات الاحتلال التركي تستهدف مناطق قوات سوريا الديمقراطية التي تعمل على احتواء تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد، مشيرة إلى التزام قوات سوريا الديمقراطية بالنداء الأممي الداعي لوقف إطلاق النار من جميع الأطراف.
 
وأكد مرصد الإفتاء في بيانه أن التدخل العسكري التركي في الأراضي السورية يمثل انتهاكًا صريحًا وصارخًا للشرعية والقانون الدوليين، خاصة في ظل تدني الأوضاع الإنسانية وانتشار الأمراض والأوبئة وعدم توافر الأدوية في الأراضي السورية.
 
وحذَّر مرصد الإفتاء من تداعيات الأطماع التركية في المنطقة العربية في ظل صمت المجتمع الدولي بما يعمق الصراع الدائر في كل من سوريا وليبيا، ويدخل المنطقة كلها في موجة جديدة من الإرهاب والعنف والفوضى.
 
ودعا مرصد الإفتاء إلى ضرورة الوقوف بحزم أمام المخططات التركية الشيطانية التي تغذي الإرهاب وتنشر الفساد في الأرض والتصدي للأطماع التركية اللامحدودة التي تنذر بالتصعيد الإقليمي، وإدخال المنطقة في صراعات مريرة وموجة جديدة من الفوضى والعنف والإرهاب.
 
كما دعا المرصدُ المجتمعَ الدولي وكافة الهيئات والمنظمات الدولية ذات الصلة للقيام بواجبها ومسئولياتها تجاه الشعب السوري، ووقف آلة الحرب التركية التي تسعى لتنفيذ مخططات وأطماع تركيا دون النظر إلى الأوضاع الإنسانية المأساوية في الأراضي السورية.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل