مصر للطيران أسرار وحكايات.. استمرار في خطة تحديث الأسطول

أغلقت مصرللطيران صفحة عام 2011 بكل ما عانت منه من مشكلات اقتصادية وظروف سياسية أثرت عليها بشكل كبير. وبدأت الشركة تنظر إلى الأمام وتضع الخطط المستقبلية لتجاوز تلك الأزمة


حيث بدأت الشركة تتماشى مع سياسة الدولة الجديدة بدعم روابط الصلة مع الدول الأفريقية لما لها من أهمية كبرى في خدمة الاقتصاد القومي، وفى إطار ذلك أعلنت مصرللطيران عن تسيير رحلة يومياً إلى جنوب السودان بدلآ من أربع رحلات، كما استضافت مصرللطيران سكرتير عام الاتحاد الأفريقى للنقل الجوى ( الأفرا ) لمناقشة أهم القضايا المؤثرة على شركات الطيران الأفريقية فى العديد من المجالات وكذلك مستجدات صناعة النقل الجوي.

وقد بذلت مصرللطيران أقصى جهدها لتجاوز الأزمة واستمرت في خطة تحديث الأسطول حيث تسلمت في 11 فبراير 2012 إحدى طائرات صفقة البوينج B737-800 وكانت تحمل شحنة من المساعدات الإنسانية تبرعت بها جمعية العلماء والمهندسين المصريين المقيمين في أمريكا لصالح أسر شهداء ومصابي ثورة 25 يناير ليصل بذلك أسطول الشركة إلى 79 طائرة.

وكان لشركة للشحن الجوي نشاطاً ملحوظاً في مطلع عام 2012 حيث نجحت الشركة في تزويد قرية البضائع بمطار القاهرة بمعدات جديدة خلال شهر فبراير 2012 بلغت أكثر من 1000 معدة مما ساهم في استيعاب استلام وشحن البضائع في سهولة ويسر واختصار وقت الإجراءات، كما قامت الشركة بتكريم 15 شركة من كبريات شركات التصدير ووكلاء الشحن في السوق المصرية تقديراً لدورهم الكبير في دفع حركة التجارة والإستثمار وجلب عملة صعبة للبلاد. أيضاً أعلنت شركة مصرللطيران للشحن الجوي عن زيادة رحلاتها لدعم الصادرات المصرية من الحاصلات الزراعية. وانضمت شركة الطيران الأفغانية إلى عملاء شركة الصيانة والأعمال الفنية، كما قامت شركة الصناعات المكملة خلال ذلك الشهر بافتتاح المعرض الدائم للأثاث والمنتجات الخشبية بهدف تخفيف العبء على العاملين بالشركة وخاصة الشباب منهم وفي الإطار ذاته قامت شركة الخدمات الجوية بافتتاح المبنى السكني الجديد للعاملين بشرم الشيخ. كما فعلت مستشفى مصرللطيران خدمة الخط الساخن 5959 توفيراً لوقت وجهد عملائها.

ومن ناحية أخرى وفي ظل تردي الأوضاع الأمنية التي شهدتها البلاد في أعقاب ثورة يناير المجيدة وإدراك مصرللطيران لأهمية العنصر الأمني في صناعة النقل الجوي احتفلت الشركة خلال شهر يناير بتخريج دفعة جديدة من ضباط أمن مصرللطيران والبالغ عددهم 45 ضابطاً تم تأهيلهم للعمل في قطاع أمن الشركة.

وقد وقعت الشركة إتفاقية مشاركة بالرمز مع شركة الطيران الكندية. وكذلك نجحت شركة مصرللطيران للصيانة والأعمال الفنية في إجتياز تفتيش هيئة الطيران الفيدرالي الأمريكيFAA. وأعلنت مصرللطيران عن التعديلات الجديدة لشبكة خطوطها خلال الموسم الصيفي الجديد حيث قررت في صيف 2012 زيادة معدلات التشغيل بواقع 11% عن الجدول الصيفي لعام 2011، كما قررت شركة اكسبريس زيادة رحلاتها بمعدل 7% عن الجدول الصيفي للعام السابق.

وبعد توقف دام لأكثر من عام أقلعت في 15 أبريل أولى رحلات مصرللطيران إلى العاصمة اليابانية طوكيو.

كما أعلنت مصرللطيران عن تأجير طائرتين من أسطولها لشركة الطيران النيجيرية وذلك فى إطار سعى الشركة لزيادة مواردها وتعظيم عائدها المادى.

وفى إطار نشاطها كعضو من أعضاء تحالف ستار العالمى قامت مصرللطيران وشركات تحالف ستار بتكريم وكلاء السياحة العاملين على خطوط التحالف.

وقد اجتازت شركة مصرللطيران خلال تلك الفترة تفتيشات شركةAir Quality Service  لتحصل بذلك على تجديد اعتماد شهادة الأيوزا الممنوحة من الإتحاد الدولي للنقل الجوي " الأياتا " للمرة الخامسة على التوالي. كما قامت شركة أماديوس العالمية لأنظمة حجز تذاكر السفر والرحلات بتكريم الشركة مصرللطيران ومنحها جائزة أفضل شركة طيران من حيث المبيعات في مصر بعد تحقيقها لأعلى نسبة مبيعات من خلال نظام الحجز أماديوس لعام 2011.

ومع احتفال الشركة بعيدها الواحد والثمانينفي السابع من مايو عام 2012 قامت مصرللطيران باستلام طائراتها الـ 80 وهي من طراز البوينج B737-800 علماً بأن هذه الطائرة هي رقم 11 ضمن الصفقة البالغ عددها 12 طائرة من نفس الطرازالتي تعاقدت الشركة على شرائها في عام 2009.

وخلال شهر سبتمبر احتفلت مصرللطيران بمرور 20 عاماً على بدء تشغيلها إلى جنوب أفريقيا والذي بدأ منذ عام 1992. كما وقعت إتفاقية مشاركة بالرمز مع الخطوط الهندية في إطار دورها القومي لربط مصر بجميع أنحاء العالم من خلال مطار القاهره المحوري وهذه الإتفاقية تصب في مصلحة العملاء وتقدم لهم خيارات عديدة أثناء السفر.

وفي نفس الشهر استأنفت مصر للطيران رحلاتها إلي أوزاكا باليابان بعد تخفيض درجة حظر سفر رعاياها إلى مصر كما تسلمت أحدث طائراتها من طراز B737-800علماً بأن هذه الطائرة هي رقم 12 والأخيرة في صفقة الطائرات ليصل أسطول مصرللطيران 81 طائرة من أحدث الطرازات.

وفي الوقت ذاته كانت مبادرة شركة مصرللطيران للشحن الجوي في تنظيم جسر جويلنقل اللحوم السودانية إلى القاهرة والذي جاء في إطار دعم شركة مصرللطيران للمشروعات القومية التي تستهدف في المقام الأول مصلحة الوطن وكذلك توطيد العلاقاتالمتبادلة بين دول حوض النيل.

وقد كان لشركة مصرللطيران للصيانة والأعمال الفنية نصيب الأسد خلال هذه الفترة حيث تمكنت من القيام بالعديد من الأنشطة من بينها تقديم خدمة الصيانة لشركةHifly  البرتغالية وهي من طراز الإيرباص A340 كما قامت الشركة أيضاً بتقديم الصيانة الفنية للطائرة الأولي من طراز البوينجB737-500 لشركة الخطوط الموريتانية هذا فضلا عن صيانة طائرتين لشركةAir Nigeria وطائرة لشركةMidwest وطائرتين لشركتين روسيتين وهم Orenair وAerovista وكذلك طائرة لشركة AirArabia. هذا فضلاً عن التوسع في القارة الأفريقية حيث تم تقديم خدمة الصيانة إلى كل من Kenya Airways وشركة Aeolus من دولة جامبيا  بغرب أفريقيا هذا وقد قامت شركة الصيانة بمحطة الخرطوم بتقديم الصيانة لشركة bmiوNASAIR و Gulf Air وRoyal Jordan Airlinesوflydubai وQatar Airways، وقد استقبلت الشركة أيضاً وفد من شركة Air FranceوKLM وEmbrear للتعاقد علي عمليات صيانة لطائرات هذه الشركات.

كما أبرمت شركة الصيانة والأعمال الفنية عدة تعاقدات بالمحطات الداخلية والخارجية حيث تم إبرام تعاقد في محطة جدة لصيانة طائرات شركةXL Airlines الفرنسية وكذلك شركة IBERWORLD الأسبانية وشركةOrbset Portogalالبرتغالية وNAS AiRالسعودية. كما قامت الشركة بإجراء الإصلاحات والأعمال الفنية لشركةSwiftairالأسبانية من طراز  B737-500في هناجر الشركة.

لتحقق شركة مصرللطيران للصيانة والأعمال الفنية إنجاز جديد بحصولها على تجديد اعتماد سلطة الطيران المدني الأوروبي (الإيازا).

وفي شهر يونيو 2012 قامت شركة مصر للطيران للسياحة (الكرنك) والأسواق الحرة بتوقيع اتفاقية مع شركة آير كايرو والتي بموجبها يمكن لشركة أيركايرو الاستفادة من مركز الاتصالات التليفونية التابع لشركة الكرنك علي رقم 16175.

وقد كان لمركز تدريب مصر للطيران نصيب في هذه الإنجازات حيث تمكن من الفوز بصفقتين لتدريب الطيارين بكل من شركة الخطوط الجوية الهندية والخطوط الجوية التركية علي أحدث أجهزة الطيران التمثيلي من طراز البوينج B777وإيرباصA320 و إيرباصA340، كما تمكن المركز من تقديم دورات تدريبية لشركة "ناس إير"إريتريا وأكاديمية الطيران اليونانية DIDAVIA. وقد تُوج مجهود العاملين بمركز تدريب مصرللطيران باجتيازه تفتيشات منظمة الإيكاو وحصوله على عضوية Trainair Plus والتي تتيح للمركز تبادل الخبرات تحت مظلة منظمة عالمية مثل منظمة الإيكاو بعدما قدم خدماته التدريبية إلى 48 ألف متدرب في أكثر من 20 شركة طيران أجنبية خلال عام 2012.

وفيما يتعلق بقطاع أمن مصرللطيران فقد حصل على إشادة إدارة النقل الفيدرالية TSA خلال مراجعتها للإجراءات الأمنية المطبقة بمطار القاهرة الجوي وخاصة فيما يخص رحلات مصرللطيران المتجهة للولايات المتحدة الأمريكية. وفى أغسطس 2012 تولى أ. / سمير إمبابى وزارة الطيران المدنى والذى أولى إهتماماً بملف تنشيط السياحه وخاصة خلال فترة توليه القصيرة لوزارة الطيران .





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل