مصرع طالب بطلق نارى فى الرأس بالدقهلية

 عثر أهالي إحدى قري مركز شربين بمحافظة الدقهلية، علي جثة طالب وبه أثر طلق ناري في الرأس، وبجواره صديقه مصاب بحالة إغماء وبجوارهما موتوسيكل .

وتلقي اللواء فاضل عمار مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء السيد سلطان مدير مباحث المديرية، بورود بلاغ إلى مأمور مركز شرطة شربين بوجود حادث على الطريق الفرعي الرابط على طريق "العبد" بين قريتي "بنيامين وأبو جلال" التابع لدائرة المركز.

انتقل مأمور المركز، والرائد محمد الأرضي، رئيس مباحث المركز، إلى مكان البلاغ وبالفحص تبين العثور على "محمود موسي الصبيح." ١٩ سنة طالب، مقيم قرية العوضية بدائرة المركز، وتبين أنه مصاب بطلق ناري له فتحة دخول من الجهة اليمنى، وبجواره موتوسيكل أسود اللون بدون لوحات معدنية، وبحوزته مبلغ مالي 1600 دولار، و"إسلام ط. ا." 18 سنة عامل بناء، مقيم بذات القرية، بدون إصابات وفى حالة إغماء،

جري استدعاء سيارة الإسعاف و تم نقل الجثة لمشرحة مستشفى شربين المركزي، والمصاب لنفس المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وبسؤال المصاب، في محضر الشرطة،  أكد أنه أثناء استقلاله الدراجة النارية رفقة المجني عليه دفعه الفضول للعبث في سلاح ناري "فرد خرطوش" كان بحوزته فخرجت منه طلقة عن طريق الخطأ أصابت المجني عليه وأودت بحياته.

وأضاف أنه أصيب بحالة إغماء فور خروج الطلقة وإصابة صديقة ولم يدري إلا وهو في المستشفى،  وأضاف أن السلاح سقط منه.

 وتحرر عن ذلك المحضر اللازم لاتخاذ الإجراءات القانونية والعرض علي النيابة العامة لمباشرة التحقيقات .






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل