وسط إجراءات احترازية مشددة

وزير التعليم العالي يفتتح العام الدراسي الجديد من حرم جامعة عين شمس..صور

افتتح صباح اليوم أ.د. خالد عبد الغفار وزيرالتعليم العالي و البحث العلمي يرافقه أ.د. محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس و أ.د. عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم و الطلاب ، العام الجامعي الجديد 2020/2021 ، من داخل حرم جامعة عين شمس . حيث شهد مراسم تحية العلم وسط إجراءات احترازية مشددة .

وضمت فعاليات افتتاح العام الجامعي معرضاً فنياً مفتوحاً داخل الحرم الرئيسي للجامعة ، حيث أشاد وزير التعليم العالي بالمستوى الفني الراقي للطلاب ، ووجه بضرورة استمرار إقامة معارض فنية يتم فيها عرض لوحات الطلاب و إبداعاتهم مع إتاحة حضور  المعرض للجمهور العام .

وأوضح وزير التعليم العالي أن العام الماضي كان عاماً دراسياً  صعباً ، ولكننا نجحنا في تجاوزه رغم كل الصعوبات، مؤكداً أنه أصبح لدينا كوادر مؤهلة لإدارة الأزمات داخل الجامعات .

و أشار إلى أن الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية يأتي في أولوية تحدياتنا خلال العام الجامعي الجديد ، لافتاً أنه  تم تشكيل لجان على مستوى الجامعات و الكليات و الأقسام داخل كل كلية  لتحقق من تطبيق الإجراءات الاحترازية.و أضاف أنه في إطار خطة التعليم الهجين تم تدريب الطلاب و العاملين و أعضاء هيئة التدريس و إعداد قواعد للبيانات ولازال العمل مستمراً بالتوازي على كافة المستويات؛ حتى نستطيع أن نطبق نظام التعليم الهجين على المدى الطويل.

و أكد أ.د. محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس أن الجامعة تعمل على تطبيق الإجراءات الاحترازية بكل دقة و صرامة ؛ حفاظاً على سلامة الطلاب مع تطبيق التباعد الإجتماعي و التشديد على إرتداء الكمامات بالإضافة إلى استمرار ندوات وحملات التوعية ورفع درجة الاستعداد الدائم مع توفير المطهرات و المعقمات بشكل مستمر داخل الحرم .كما أشار إلى أن الجامعة انتهت من إعداد المناهج الدراسية ورفعها على المنصات التعليمية المختلفة.

 و أكد أ.د. عبد الفتاح سعود أن الجامعة ستحرص خلال العام الجامعي الجديد على إتاحة فرصة أكبر للطلاب لممارسة الأنشطة الطلابية ولكن وفق ضوابط تحقق سلامة جميع أعضاء المجتمع الجامعي ، بحيث تسير خطتي التعليم الهجين و النشاط الهجين بالتوازي ودون أن تتأثر بأي ظروف صحية عالمية قد تستمر لمدى غير معلوم.

و أضاف أن الجامعة تحرص على تحفيز الطلاب على ممارسة الأنشطة من خلال تقديم مكافآت مادية مجزية إلى جانب الدعم المعنوي و توفير كافة مستلزمات الانشطة الطلابية المختلفة ، مشيراً إلى أنه سيتم عرض لوحات الطلاب مذيلة بتوقيعهم بمختلف أرجاء الجامعة ، مع إهداء وزارة التعليم العالي مجموعة من لوحات الطلاب و أعمالهم الفنية تشجيعاً لهم.

و أوضح أن إدارة تطوير التعليم التابعة لقطاع التعليم و الطلاب أعدت بنية تحتية جيدة تسمح بالتعلم الإلكتروني عن بعد مع توفير كافة الإمكانيات التكنولوجية اللازمة، لافتاً أن نسبة التعلم عن بعد بالنسبة للتعلم وجهاً لوجه سوف تتراوح من 20 إلى 50 % وفقاً لطبيعة الدراسة بكل كلية.

هذا وقد شهد مراسم افتتاح العام الجامعي لفيف من عمداء الكليات و أعضاء هيئة التدريس و الإداريين.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل