وزير الزراعة يبحث مع أمين عام جائزة خليفة  النهوض بإنتاج وصناعة التمور 

بحث الدكتور عز الدين ابو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، والدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي، سبل تكثيف التعاون للنهوض بإنتاج وصناعة التمور في مصر.

 

واكد وزير الزراعة خلال اللقاء الذي عقد بديوان الوزارة، ان هناك تعاون كبير بين مصر والأمانة العامة للجائزة لتطوير وتنمية قطاع نخيل التمر، لافتا الي أهمية الدور الذي تقوم به دولة الإمارات العربية المتحدة في القاهرة حيث لم تدخر جهدًا في تقديم كافة التسهيلات والدعم لضمان نجاح كافة برامج التنمية وتحقيق أهدافها خاصة في هذا المجال.

 

وأشار ابو ستيت الي ان الوزارة تنفذ حاليا خطة قومية لمكافحة سوسة النخيل، وفحص الحقول لمعرفة الاصابات وعلاجها، فضلا عن تنفيذ عمليات الوقاية، وتوعية المزارعين بالأساليب والممارسات الجيدة في هذا المجال، حيث يتم تنفيذ عدد من الدورات التدريبية للمزارعين على أعمال البستنة والمكافحة لأشجار النخيل.

 

ومن جهته أكد أمين عام جائزة خليفة، على استعداد الامانة العامة للجائزة لدعم مصر في هذا الخطة والتوسع في انشطتها، لتشمل كافة المحافظات والمناطق التي تشتهر بزراعة نخيل التمر، للنهوض بهذه الصناعة في مصر وتنميتها.

 

وأشار  الي انه تم انشاء مصنع للتمور في سيوة، بتكلفة بلغت حوالي 14 مليون جنيه، كذلك تم انشاء أكبر مصنع للتمور بمنطقة الخارجة بمحافظة الوادي الجديد، ومجهز بأحدث الوسائل والتقنيات والتكنولوجيات، حيث يتم من خلاله فرز التمور بالليزر، ومن المقرر افتتاحه بعد عيد الفطر المبارك، لافتا الي ان المصنع به ايضا ثلاجات مبردة بسعة تصل الي 4000 طن، بهدف دعم مزارعي التمور وزيادة مستوى دخولهم.


المعهد الحديث لتكنولوجيا المعلومات




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل