وزير السياحة والآثار في جولة بالمتحاف الأثرية الكبري بأثينا 

قام الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار بزيارة عدد من المواقع والمتاحف الأثرية، وذلك أثناء تواجده بالعاصمة اليونانية أثينا للقاء وزيري السياحة والثقافة والرياضة اليونانين لمناقشة عدد من الموضوعات لدعم سبل التعاون السياحي والآثري بين البلدين.

وقد حرص د.العناني على زيارة منطقة الأكروبول الآثرية والمسجلة علي قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، وذلك لمشاهدة ما قامت به اليونان من جهود للحفاظ علي هذه المنطقة الآثرية وتطوير الخدمات بها ومسارات الزيارة واللوحات الارشادية.

رافقه خلال الزيارة السفير إسماعيل خيرت سفير مصر باليونان ، والسفير ماجد مصلح المشرف العام علي الإدارة المركزية للعلاقات الدولية والعامة بوزارة السياحة والآثار، كما رافقته فى زيارة المتحف القومى الدكتورة لينا ميندوني وزيرة الثقافة والرياضة اليونانية.

كما شملت الزيارة المتاحف الكبري بأثينا منها متحف الاكروبول والمتحف القومي للآثار ومتحف بيناكي ومتحف سيكلاديك، حيث سيتم التنسيق خلال الفترة القليلة القادمة للاستفادة من خبرات اليونان في مجال تطوير سيناريو العرض المتحفي خاصة مع قرب الانتهاء من مشروع ترميم وتطوير المتحف اليوناني الروماني بالإسكندرية.

واحتفاء بزيارة السيد الوزير فإنه تم تنظيم حفل استقبال تم خلاله دعوة مديري كبار المتاحف والشخصيات العامة باليونان منهم السيدة ماريانه قاردينياريس إحدى الشخصيات الهامة باليونان وعضو مجلس أمناء مكتبة الاسكندرية والتي حرصت علي الحضور لمقابلة وزير السياحة والآثار لمناقشة بعض الموضوعات الخاصة بالمجال.

جدير بالذكر أن أكروبول أثينا تجسد الحضارات والأساطير والأديان التي ازدهرت في اليونان منذ أكثر من ألف سنة والذي ترتفع فيه أربعة من أكبر تُحف الفن اليوناني الكلاسيكي، وهي معبد أثينا البارتينون ومدخل الأكروبول بروبيلي ومعبد أركيتون ومعبد الإلهة نيكي، وتعتبر عنصراً بارزاً في التراث العالمي.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل