لاتفهمونا غلط

قطر واعلامها الدموي

بقلم .... مصطفى البلك

الاثنين 23 مارس 2020
مصطفى البلك

الاعلام المعادي لمصر لا يتورع عن استخدام اي حدث للاساءه اليها ولا يتورع ايضا لخلق الاكاذيب والافتراءات ودعمها والوقوف خلف تسويقها مستخدما اعلامه القذر وكتائبه الارهابية ، حرب شرسة تتعرض لها مصر تستخدم فيها اقذر الاسلحة وهي بث الشائعات والترويج لها ، حتي حين يضرب وباء كورونا العالم كله ، فلا يسلط هذا الاعلام القذر الضوء الا علي مصر ، هكذا تفعل قناة الجزيرة القطرية  وتواعبها في تركيا " الشرق ومكملين " وغيرهم من قنوات اعلامية توجه سمومها وسهامها لصدر مصر ، هذه القنوات تروج عن وجود اعداد مبالغ فيها من حاملي الفيروس علي ارض مصر وان هذه الاعداد بلغت 19 الف مصاب ، الخبر المزعوم  اخذته الخنزيرة عن الجارديان  البريطانية الذي اخذته بدورها عن باحث كندي يدعي ايزاك نشره علي تويتر  زاعما انها دراسة علمية ، وهذه الدراسة رفضت المجلات العلمية نشرها لانها لا تستند الي اي منهج علمي بل مجرد راي يفتقر لاصول البحث والاستدلال دون ان يكون هناك اي دليل يؤكد به ما جاء في بحثه ، وتردد ان هذا الايزاك عميل لاحدي الكتائب الاخوانية المدعومة من قطر والتي هي ايضا الداعم والممول الرئيسي لمجموعةجارديانميدياجروب مالكة الجارديان .

19 الف مصاب بكورونا علي ارض مصر ، كيف هذا في زمن السوشيال ميديا ، فعندما كان يشتبه في كيس اسود ملقي علي الارض في انه قنبله كان الجميع يلتف حوله وتتناقله صفحات التواصل الاجتماعي التي هي منفذ الشائعات الرئيسي في عالمنا العربي ،  فحريق بسيط كان في احد الاحياء المصرية لم يستطع احد اخفاءه ، فكيف يمكن لاسر 19 الف مصاب مصري ان تتكتم هذا الامر الجلل ؟ واذا كانت هناك ارقاما بهذا الكم لظهرت علي صفحات الفيس بوك وتويتر في زمن اعلام الفرد وهو الاعلام الجديد الذي يملك كل فرد جميع وسائله من خلال تليفونه المحمول الذي يصور وينشر ويتحدث بحرية مطلقة في تسابق ليكون هو مصدر الخبر والناشر له ، ولدينا الملايين ممن يملكون الهواتف الذكية ولديهم صفحاتهم علي مواقع التواصل الاجتماعي ، فالفيروس ضرب دولا تحكم بالحديد والنار  وتحكم بانظمة شمولية مثل ايران ورغم هذا راينا ما يحدث علي ارضها من اعداد بلغت الالاف وهي تموت في الشوارع ، ونقلت لنا كاميرات المحمول كل ما يحدث في كل بقاع الارض وكيف يحصد هذا الوباء الارواح وكيف تقف الحكومات عاجزة امام هذا الخطر الداهم سريع الانتشار .

مصر استطاعت التعامل مع الازمة منذ اللحظات الاولي لانتشار الفيروس في الصين ومنظمة الصحة العالمية اشادت بالاجراءات الاحترازية التي تم اتخاذها للتصدي لهذا الفيروس القاتل ، فهل قارنوا الاعداد الحقيقية باعداد الاصابات بفيروس كورونا في قطر التي تركت رحلاتها الجوية ومجالها الجوي مفتوحا مع ايران ، هذا لم يحدث ، مهما كانت الاصابات علي ارض مصر وهي قليلة جدا بالنسبة لعدد سكان مصر ومقارنة بعدد الاصابات في دول العالم ، الامر بالنسبة لنا بسيط مقارنة بعدد الاصابات في قطر والتي لا يتعدي عدد سكانها نصف سكان بولاق الدكرور ، قطر تركت مصيبتها وازدياد عدد الاصابات والوفيات وعجزها امام هذا الكم الكبير من الاصابات ووجهت اعلامها لمصر ، اعلامها الذي يستوجب عليه في هذه الفترة العصيبة من عمر دويلتهم ان يتمتع بالمصداقية والشفافية مع شعب قطر الشقيق الذي بلي هذا الحكم الفاسد والذي ضيع ثرواتهم علي النزوات وتمويل الارهاب والتطرف في العالم العربي ، الوضع في قطر خطير وكان من المفروض لاميرها ان يهتم بمشكلتها مع الفيروس بدلا من صنع الشائعات والتحريض ضد مصر ، فقطر اكثر الدول العربية اصابة بفيروس كورونا الذي تصدره لهم ايران ولكن هذا الشان الجلل لا تهتم به الجزيرة واتباعها من اله التطرف والكذب واعلام العار  الذي تقوده قطر وتركيا ، هذا الاعلام الذي لم يستطع تقديم دليل واحد او صورة تؤكد مزاعمه لم يستطع زوبع ومعتز مطر ومحمد ناصر ان يؤكدوا ما يروجون له مع الجزيرة ولهم زيولهم التي تصور لهم ما يحدث علي ارض مصر ،والفيروس الذي انتشر في الدول العربية الخليجية يرجع السبب فيه للقادمين من ايران حيث اصبح تسعة من كل عشر اشخاص مصابين في الخليج جاءوا من ايران وكان العدد الاكبر من اصابات كورونا من حظ قطر فهل ذكرت الجزيرة وتوابعها هذا ، فهم لم يستطيعوا نفي اصابة تميم بفيروس كورونا ولكن للاسف شغلهم الشاغل هو صنع الاكاذيب عن مصر والترويج لها ، وللاسف اعلامهم فقد مصداقيته لانه اعلام الخسه والقذارة فما بني علي باطل فهو باطل ، اعلام كاذب مضلل يقوده امير قطر وحاشيته من اخوان الشيطان .

الوضع في قطر خطير ففي احدي اللقاءات المتلفزة مع مسئول قطري علي الهواء راينا المسئول يجري علي الشاشة عندما سعل المذيع دليل ان الفيروس طال حتي المسئولين الذين اختفوا عن الساحة ومنهم من اصابه الفيروس وبدل من خروجهم لطمأنت الشعب لزموا بيوتهم خوفا من الاصابة او علاجا من الفيروس مما يؤكد فداحة الازمة والخوف من الخطر الذي صار يهدد الاسرة الحاكمة نفسها  .

هل يستطيع تميم ان يوجه اعلام الخنزيرة لرصد عجز ايران امام فيروس كورونا ؟ ، هل يستطيع ان يتعامل بمصداقية وشفافيه ويعلن عن عدد الاصابات الحقيقية علي الاراضي القطرية ؟ ما اعلمه ان منظمة الصحة العالمية تجد صعوبة في رصد عدد الوفيات جراء الاصابة بفيروس كورونا في الدوحة ؟ هل يستطيع ان يعلن تصريح منظمة الصحة العالمية بان مصر وسلطنة عمان من اكثر الدول في المنطقة اللتان تملكان نظام مراقبة قوي يتعامل مع احدث اساليب الوقاية والعلاج في المنطقة ؟ اسئلة كثيرة يعجز النظام القطري عن الاجابة عليها ، فهو نظام فاقد الالهية والمصداقية سخر كل امكاناته التي وهبها الله له لتدمير المنطقة ولهذا نجد يده الملطخة بالدماء في ارجاء عالمنا العربي الذي دمر بفعل الربيع الصهيوني الذي تموله قطر وتسوق له باعلامها الدموي .

 

 

[email protected]

عداد مباشر ... كورونا

المصابون

الوفيات

المتعافون

كورونا ... عدد الوفيات والإصابات حول العالم