أخر الأخبار

نبضات فكر

صحتك صحة كل مصر  

بقلم .... حميدة عبد المنعم

الاثنين 15 يوليو 2019
حميدة عبد المنعم

اعلنت الحمعية الامريكية لعلاج الاورام فى حضور اكثر من 35الف طبيب متخصص على مستوى العالم فى علاج الاورام بشراكة مع نوفارتس للادوية عن اكتشاف لعقار جديد يواجه شبح مرض سرطان الثدى عند السيدات من خلال دراسة امتدت اعوام بعنوان( موناليزا 7 ) .

كشفت الدراسة ان العقار المعلن عنه تم اخذه بانتظام لمدة 42 شهر لسيدات مصابات وعددهن 600 حالة وكانت النتيجة مرضية للغاية بنسبة شفاء تتخطى ال 70% ، واثبتت ايضا ان النساء المصابات بالسرطان عادة بعد انقطاع الطمث فى المرحلة العمرية من 59:20 عام .

المؤتمر اعلن ان العلاج سابقا كان يتوقف على اخذ الهرمون مثل الاستروجين وغيره وكانت نسبة الشفاء لاتتعدى 46% اما الان العقار مع الهرمون النتائج مرضية وليست شافية للنهاية على العينة التى تم عليها البحث والتى  تبلغ من العمر اقل من 59 عام فالعقار يمنع نمو الخلايا السرطانية وابطاء تقدم المرض ،واثبتت ايضا ان سرطان الثدى اقوى الاورام التى تؤدى الى وفاة السيدات بالمقارنة للاورام الاخرى وذلك لتاخر تشخيصها الا بنسبة 50% من السيدات المصابات ..ولذلك اطلق رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسى مبادرة لصحة المراة بالكشف المبكر عن سرطان الثدى لان صحة كل سيدة هى صحة مصر كلها حيث ان المصابات فى عمر العطاء سواء على المستوى الاسرى او الاجتماعى او المهنى ، بدات المبادرة فى 9 محافظات .. استهدفت الحملة العلاج والتوعية الكاملة باسباب المرض واليات الفحص الذاتى للمنتفعات من عمر 18 عام ، يستفيد من المبادرة 28 مليون سيدة على مستوى الجمهورية .

اثبتت الدراسة ان السيدات اللاتى يتم فحصهن فى منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا يصل اكبرهن 48 عام اى اقل عشر سنوات عن مثيلاتهن فى اوربا وذلك لعزوف السيدات عن اللجوء للفحص !!! وعدم  اهتمام الابحاث بشكل جيد وملائم لهذا المرض.

شفاء السيدات يجعلهن اكثر قابلية للحياة والعطاء ولكن عليهن اتباع التعليمات سواء الطبية او الارشادية لاكتشاف المرض ..وتعمل هيئة التامين الصحى والحكومة المصرية على توفير العلاج لصحة نساء مصر وذلك لارتفاع سعره