نبضات فكر

مسيرة ممتدة 

بقلم .... حميدة عبد المنعم

الاثنين 01 يوليو 2019
حميدة عبد المنعم

اطفالنا هم مناط الامل ومعقل الرجاء ،وفى سبتمبر 2017 اعلن الراحل الامير طلال بن عبد العزيز رئيس المجلس العربى للطفولة عن جائزة تهدف الى تعميق ثقافة الطفل العربى وتعظيم الحوار المجتمعى حول قضايا تهتم بالطفل وتنشئته من خلال بحوث مقدمة من 801 باحث من 11 دولة عربية لاحداث حراك علمى ومجتمعى لاطفالنا .. فاز بالجائزة 17 باحث من 7 دول عربية .

كان دائما هناك مبادرات للراحل اتخذها المجلس منهجا ونبراسا للطفل العربى منذ انشائه فى الثمانيات مثل ( الانسان هو الانسان اينما يكون ) (عقل جديد لانسان جديد ) ولان اطفال اليوم هم رجال الغد وبنائهم هو بناء للاوطان لذلك استتثمر المجلس فى الطفولة وخاصة المبكرة بالشراكة مع برنامج الخليج العربى للتنمية (اجفند ) بتقديم نموذج جديد لتنشئة الطفل العربى بعنوان (تربية الامل ) وهو منهج حقوقى متكامل للطفل بحماية ومشاركة من الاطراف لاعادة بناء الذات ويهدف الى تعزيز وعى الطفل واطلاق طاقاته العقلية والابداعية والنقدية وتنمية قدراته على التعلم المستمر لامتلاك مهارات القرن الحادى عشر والمشاركة فى كل جوانب الحية ليتحقق شعار (عقل جدبد لانسان جديد ) ينعم فيه الطفل بالمعرفة والعقل والحرية والعدل الاجتماعى والمواطنة الايجابية .

ومن اقوال الراحل ايضا (لو لم نعلم الطفل كيف يحب وطنه لفقدنا المستقبل ) ولهذا اخذا المجلس بخبراته المتراكمة فى عمله الاهداف الانمائية نصب عينيه لبناء طفل يستطع التكيف والتوافق مع ضرورات العصر ، وتعددت البرامج والمبادرات من المجلس والشركاء وكان برنامج (تمكين المراة )لاجفند هو الخطوة الاولى لبناء الطفل باعتبارها المعلم الاول للطفل وبرنامج تنمية المجتمع المدنى ، وبرنامج التعليم المفتوح الذى توجه الراحل بانشاء الجامعة العربية المفتوحة ،تعزيز المواطنة ، والبحث فى مجال الطفولة كلها برامج ومبادرات ليناء طفل عربى قادر على مواجهة التحديات 

وفى حفل توزيع الجوائز اعلن الامير عبد العزيز بن طلال رئيس المجلس العربى حاليا فهو خير خلف لخير سلف عن الجائزة القادمة بعنوان ( الطفل فى عصر الثورة الصناعية الرايعة ) .. ولان الامير الراحل دائما كان يؤمن ببناء الانسان فقد قام  ببناء واعداد ابنه اولا الذى تقلد المجلس بعد رحيله خير اعداد بتعليمه فى بلده اولا ثم انفتاحه على الخارج باكمال دراسته يالاتحاد السويسرى وامريكا ،وله دور واضح ومميز فى تخصصه وهو (ادارة فض المنازعات ) والتمويل الاصغر والتشارك مع الشباب ،واهتمامه بالعمل الخيرى من خلال المجلس الوطنى للعلاقات العربية الامريكية ، وفى بلده انشئى مؤسسة التنمية الانسانية ورئيس منتدى الجامعة العربية المفتوحة الذى اسسها الراحل الامير طلال بن عبد العزيز فهنيئا للمجلس العربى باستمرار المسيرة .