نبضات فكر

بين بحرين

بقلم .... حميدة عبد المنعم

الاثنين 10 يونيو 2019
حميدة عبد المنعم

السينما ذاكرة الامة .. ومن خلالها يتطلع الفرد على الانماط الاجتماعية والاقتصادية والسياسية لمجتمعه ابان هذا العمل بالاضافة لغرس قيم نبيلة وفاعلة وبناءة ولذلك فهى القوة الناعمة لاى مجتمع .. وفى احداث احدى الافلام يعرض عدد من القضايا الاجتماعية لاحدى شرائح النساء فى المجتمع والمعوقات التى تواجهها وهى المراة الريفية فى فيلم (بين بحرين ) للمخرج انس طلبة الذى يعرض فى مهرجان (بروكلين السينمائى ) فى دورته ال 22 فى امريكا وهو نتاج مشترك بين المجلس القومى للمرآة وهيئة الامم المتحدة للمرآة وشركاء اخرين فى التنمية ويأتى ذلك أيمانا منهم بدور السينما الهام فى تغير الثقافة السلبية تجاه المرآة فى المجتماعات المختلفة 

ينافس الفيلم العديد من الافلام من دول العالم وهو دليل على قدرته على توصيل الفكرة للجمهور

نجح الفيلم فى الحصول على جائزتين لافضل تاليف وأفضل اخراج فى مهرجان اسوان الدولى لافلام المراة ، ومن هنا يتضح ايمان هيئة الامم المتحدة بقضايا النساء وباهمية الفنون فى التاثير على العقليات والسلوك وتحدى المفاهيم السلبية المتجذرة بعمق فى التقاليد البالية ،الفيلم يعرض مرتان فى المهرجان بهدف جذب الجمهور للسينما المستقلة وجذب انظار العالم الى المهرجان باعتباره مركزا لصناعة السينما.

الفيلم من اخراج انس طلبة وتاليف مريم نعوم وبطولة كتيبة واعية وهى فاطمة عادل ،ياراجبران ، ثراء جبيل ، محمود فارس ، وعارفة عبد الرسول ، ولبنى ونس وانتاج شركة اكسير والمنتج المنفذ عبد الرحمن الحبروانى والتوزيع لشركة على مستوى الوطن العربى .